توقيف رجلين يشتبه في أنهما سرقا عملا لبانكسي

أعمال مختلفة رسمها الفنان البريطاني بانكسي (أ ف ب)

وضع رجلان يشتبه في أنهما سرقا عملا لفنان الشارع بانكسي من وسط باريس في سبتمبر في الحبس على ذمة التحقيق، الثلاثاء، وفق مصادر مطلعة على التحقيق.

وألقي القبض على رجلين يبلغان 32 و35 عاما صباح الثلاثاء، وفق ما قال مصدر مطلع على التحقيق في تأكيد لمعلومات أوردتها محطة «إل سي إي» التلفزيونية، وفق «فرانس برس».

وحصل الحادث في الثالث من سبتمبر في منطقة باريس قرب مركز «جورج بومبيدو» الوطني للفنون والثقافة، وفق المصدر نفسه.

وأكد مصدر قضائي حبس المشتبه فيهما على ذمة التحقيق بناء على طلب من قاضي التحقيق الذي يمكنه بعد ذلك أن يقرر توجيه التهمة إليهما من عدمه.

وضبطت أعمال لبانكسي أثناء عمليات التفتيش ولا يزال يتوجب تقويمها لمعرفة ما إذا كانت أصلية أم نسخا، إلا أن العمل الذي سرق قرب مركز بومبيدو لم يعثر عليه.

والرسم المسروق يبيّن جرذا ملثما أنجزه الفنان في يونيو 2018 على لوح لموقف السيارات الخاص بالمركز.

وتبقى هوية بانكسي الذي يعد من أشهر فناني الشارع في العالم محطّ لغز كبير منذ انطلاق مسيرته في التسعينات.

ولم ير أحد صورة للفنان المتحدر من بريستول، الذي غالبا ما يندد في أعماله بنزعة المجتمع الاستهلاكية والإمبريالية الأميركية ومصير اللاجئين. ورسوماته منتشرة في العالم، من لندن إلى غزة.

كلمات مفتاحية