إلغاء زيارة بولانسكي إلى كلية وودج

رومان بولانسكي في مهرجان دوفيل السينمائي في 7 سبتمبر 2019 (أ ف ب)

أعلنت كلية السينما الشهيرة في مدينة وودج وسط بولندا إلغاء المخرج البولندي، رومان بولانسكي، زيارة كان مقررا أن يجريها السبت، لهذه المؤسسة.

وياتي هذا القرار، بعد معارضة مجموعة طلاب لهذا اللقاء، إثر الاتهامات الجديدة الموجهة إلى هذا المخرج بالاغتصاب، حسب «فرانس برس».

وأشارت الكلية في بيان مقتضب إلى أنه «بطلب من رومان بولانسكي، ألغي اللقاء الذي كان مقررا في 30 نوفمبر في كلية السينما في وودج».

وشارك بولانسكي الجمعة في الحفلة الخاصة بمنتدى السينما الأوروبية «سينرجيا» في وودج، حيث تلقى تمثالا يكافئ «السينمائيين المتمردين الذين يسيرون ضد التيار والمنحى السائد». وقدّم خلال الحدث فيلمه الجديد «جاكّوز».

وقال ماريوش غجيغورتشيك رئيس كلية السينما في وودج، التي كان بولانسكي من طلابها، خلال هذه الحفلة إن «99 % من الطلاب ينتظرون هذه الزيارة».

وسبق أن نشر طلاب وأساتذة سابقون عريضة عبر الإنترنت، ووقّعها الخميس 116 شخصا، للمطالبة بإلغاء اللقاء مع بولانسكي، الذي تطاوله «خمسة اتهامات على الأقل» بالاغتصاب، إلا أن إدارة كلية وودج رفضتها واصفة إياها بأنها «غير مناسبة».

ولا يزال رومان بولانسكي ملاحقا في الولايات المتحدة بتهمة ممارسة الجنس، بطريقة غير قانونية، مع قاصر في العام 1977. لكنه فر من الولايات المتحدة قبل صدور الحكم النهائي في حقه.

واتهمت مصورة فرنسية بولانسكي خلال نوفمبر باغتصابها العام 1975، حين كانت في الثامنة عشرة من العمر، بينما نفى المخرج هذا الاتهام.

المزيد من بوابة الوسط