9.6 مليون يورو للوحة بيار سولاج

بيار سولاج، 9 أكتوبر 2011 ، مدينة روديز جنوب غرب فرنسا (أ ف ب)

شهد مزاد لدار تاجان، في باريس، الأربعاء، رقما قياسيا عالميا لأعمال بيار سولاج، الذي يحتفل قريبا بعامه المئة، وذلك بعدما بيعت لوحة أنجزها الرسام الفرنسي العام 1960، في مقابل 9.6 مليون يورو.

وكان الرقم القياسي العالمي يبلغ 9.2 مليون يورو للوحة تعود إلى العام 1959، وبيعت خلال مزاد أقيم قبل عام في نيويورك، وفق «فرانس برس».

وقالت جولي رالي، مديرة قسم فنون ما بعد الحرب العالمية الثانية والفنون المعاصرة في دار تاجان، في بيان، إن المزاد شهد منافسة بين ثمانية مزايدين في آسيا والولايات المتحدة لكن «وجهته النهائية ستكون مجموعة أوروبية».

وحاز اللوحة جيمس جونسون سويني حافظ متحف «موما» في نيويورك بين 1935 و1946 ثم مدير متحف غوغنهايم بين 1952 و1960، ثم «غاليري دو فرانس» في باريس سنة 1960، بقيت اللوحة مملوكة لعائلة سويني.

وهذه اللوحة التي عرضت في كل المعارض الكبرى المخصصة لسولاج، طرحت للمرة الأولى للبيع في المزاد.

ويحتفل سولاج في 24 ديسمبر بعيده المئة. وينطلق معرض يضم عشرين عملا تغطي كل مراحل مسيرته، في 11 ديسمبر في متحف اللوفر كعلامة تقدير لهذا الاسم البارز وأحد أبرز فناني النصف الثاني في القرن العشرين.

المزيد من بوابة الوسط