كواليس العصر الذهبي للسينما المكسيكية في «القاهرة»

المخرج جيرمو أرياجا (بوابة الوسط)

تقام في الثالثة من عصر الإثنين، حلقة نقاشية بعنوان «تحت المجهر: العصر الذهبي الثاني للسينما المكسيكية»، في مناسبة اختيارها ضيف شرف الدورة 41، وذلك في قاعة الهناجر في دار الأوبرا المصرية.

النقاش الذي يديره الناقد محمد طارق، يشارك فيه من ضيوف السينما المكسيكية، السيناريست والمخرج جيرمو أرياجا، الذي ترشح للأوسكار، كما حاز جائزة أفضل سيناريو من مهرجان كان السينمائي، والسيناريست والمنتج ميشيل فرانكو، الحائز جائزة «نظرة ما» لمرتين وجائزة أفضل سيناريو في مهرجان كان السينمائي، وعضو لجنة تحكيم المسابقة الدولية، والمخرج غابرييل ريبستاين، الحائز جائزة أفضل عمل أول في مهرجان برلين السينمائي العام 2015 وابن المخرج المكسيكي الشهير أرتورو ريبشتاين الذي قدم النسخة المكسيكية من «بداية ونهاية» لنجيب محفوظ.

طالع أيضا: «القاهرة السينمائي» يناقش الجدل التاريخي في السينما المصرية