اختتام المرحلة الأولى لحملة التوعية بالآثار والتراث الليبي

اختتام المرحلة الأولى لحملة التوعية بالآثار والتراث الليبي (فيسبوك)

نشرت الإدارة العامة للمتاحف التابعة لمصلحة الآثار الليبية، الثلاثاء، ملخصا للمرحلة الأولى لحملة التوعية بالآثار والتراث الثقافي الليبي، التي تنظمها المصلحة منذ بداية العام.

وفي ختام المرحلة الأولى للحملة والاستعداد للمرحلة الثانية، قدمت المصلحة إحصائية بأهم المناشط والأهداف التي تم تحقيقها، منها الوصول إلى 20 مدينة وقرية، منها طبرق، ودرنة، والبيضاء، وشحات، وسوسة، والأثرون، والقيقب، وقرنادة، وخولان، والقبة. 

واستهدفت الحملة أيضًا منظمات مجتمع مدني، مثل الكشافة وشبيبة الهلال الأحمر، وجمعيات ومؤسسات وروابط وعدد من الأندية الرياضية، وأكثر من 1000 أسرة في عدة مدن.

ونظمت الحملة العديد من الندوات والمحاضرات وحلقات النقاش، والزيارات الميدانية، التي تخللها توزيع كتيبات توعوية تم طباعتها خصيصًا للحملة.

ووصلت الحملة التى استغرقت ستة أشهر، لأكثر من (85,221) من الأعمار المستهدفة (فئتي الأطفال والشباب من عمر ست سنوات إلى 30 عاما)، كما شهدت تطوع مجموعة من الشباب وعددهم 103 شباب ليكونوا سفراء للتوعية.

وفي المرحلة الثانية من الحملة أعلنت المصلحة بأنها ستستهدف مدينة المرج، وطلميثة، وتوكرة، وبنغازي، وإجدابيا، والواحات، وعدد من المدارس بداخل هذه المدن.

اختتام المرحلة الأولى لحملة التوعية بالآثار والتراث الليبي (فيسبوك)
اختتام المرحلة الأولى لحملة التوعية بالآثار والتراث الليبي (فيسبوك)