فيلم «ميدواي» يتصدر شباك التذاكر

طاقم فيلم "ميدواي" خلال العرض الأول للفيلم في ويستوود بولاية كاليفورنيا (أ ف ب)

نجح الفيلم الحربي «ميدواي» في تصدر شباك التذاكر في الصالات الأميركية الشمالية منذ الأيام الأولى لعرضه، متقدما على ثلاثة أفلام جديدة أخرى، بحسب أرقام موقتة نشرتها شركة «إكزبيتر ريليشنز» المتخصصة.

فبعد ثمانية عشر عامًا على فيلم «بيرل هاربور» (2001)، يتطرق «ميدواي» لمحطة أخرى بارزة في الحرب العالمية الثانية ومعارك المحيط الهادئ، وفقًا لوكالة رويترز.

هذا الفيلم الذي أخرجه رولاند إمريك المعتاد على الإنتاجات الضخمة منها «غودزيلا»، حصد 17.5 مليون دولار من الإيرادات في الأيام الأولى لعرضه في الولايات المتحدة وكندا.

وبعد 39 عاما من فيلم «شاينينغ» الشهير لستانلي كيوبريك العام 1980، حلت تتمة هذا العمل وهو فيلم «دكتور سليب» المستوحى أيضًا من رواية لستيفن كينغ، في المركز الثاني مع 14.1 مليون دولار خلال الفترة عينها.

أما المرتبة الثالثة فكانت من نصيب فيلم «بلايينغ ويذ فاير» الذي يروي قصة إطفائيين يضطرون للقيام بمهام حضانة الأطفال. وحصد الفيلم 12.8 مليون دولار.

وأعقبه في المرتبة الرابعة فيلم «لاست كريسمس» الذي حصد في الأيام الأولى لعرضه مع اقتراب أعياد نهاية العام، 11.6 مليون دولار في ثلاثة أيام.

وأدت هذه الأفلام الأربعة الجديدة إلى تراجع «ترمينايتر: دارك فايت» من صدارة شباك التذاكر إلى المركز الخامس، ونال الفيلم 10.8 مليون دولار في الإيرادات في الأسبوع الثاني لعرضه (48.45 مليون دولار في أسبوعين).

وفيما يأتي باقي الأفلام في التصنيف:

6- «جوكر» مع 9.2 مليون دولار (313.5 مليون دولار في ستة أسابيع).

7- «ماليفيسنت: ميسترس أوف إيفل» مع ثمانية ملايين دولار (97.3 مليون دولار في أربعة أسابيع).

8- «هارييت» مع 7.2 مليون دولار (23.5 مليون دولار في أسبوعين).

9- «زومبيلاند: دابل تاب» مع 4.3 مليون دولار (66.7 مليون في أربعة أسابيع).

10- «ذي آدامز فاميلي» مع أربعة ملايين دولار (91.3 مليون دولار في خمسة أسابيع).

المزيد من بوابة الوسط