جيمس دين في فيلم جديد بعد 64 عاما على وفاته

طابع بريدي يحمل صورة الممثل الأميركي جيمس دين في 2001 (أ ف ب)

بعد أكثر من 60 عاما على وفاته سيظهر جيمس دين في فيلم جديد بفضل مؤثرات خاصة، حسب ما أعلنت شركة الإنتاج «ماجيك سيتي فيلمز».

في هذا الفيلم الطويل الذي يبدأ تصويره قريبا وهو بعنوان «فايندينغ جاك»، سيؤدي جيمس دين الذي توفي العام 1955، شخصية روغان، وهو دور مساعد، حسب ما ذكرت «ذي هوليوود ريبورتر» التي كانت أول من نشر النبأ، وفق «فرانس برس».

وتتعاون «ماجيك سيتي فيلمز» في إطار هذا المشروع مع شركتين متخصصتين في المؤثرات الخاصة هما الكندية «إيماجين إنجين» والجنوب أفريقية «إم أو إي وورلدوايد».

وذكرت «ذي هوليوود ريبورتر» أن التكنولوجيا المستخدمة تسمى «فول بادي» وتسمح بإعادة تشكيل صورة الشخص بالاستناد إلى صور وأشرطة أرشيف من دون وضعها على صورة شخص آخر.

وتمكنت «ماجيك سيتي فيلمز» من الانطلاق في هذا المشروع، لأنها تملك حقوق استخدام صورة جيمس دين التي اشترتها من عائلة الممثل.

وتوفي جيمس دين في 30 سبتمبر 1955 في حادث سير في سن الرابعة والعشرين، بعدما اصطدمت سيارة «بورشه» كان يقودها بسيارة أخرى في كاليفورنيا.

وخلال مسيرته القصيرة في السينما شارك في عدة مسلسلات وفي ثلاثة أفلام سينمائية فقط هي «إيست أوف إيدن» (1955) و«ريبيل ويذاوت إيه كوز» (1955) و«جاينت» (1956).

ورشح للفوز بجائزة أوسكار عن دوره في الفيلمين الأول والأخير. ويعتبر من أكثر ممثلي جيله موهبة.

ويشكل إدراج ممثل توفي منذ فترة طويلة في إنتاج جديد مرحلة جديدة في استخدام تقنيات السينما.

المزيد من بوابة الوسط