«الليبية للآداب والفنون» تفتتح موسمها الثقافي بـ«عميد الطرب»

صورة من أجواء الأمسية نشرتها صفحة السقيفة الليبية (فيسبوك: سالم أبوديب)

افتتحت الجمعية الليبية للآداب والفنون موسمها الثقافي الجديد للعام 2020/2019، الأحد، بأمسية ثقافية حول كتاب «عبداللطيف حويل.. عميد الطرب» لأحمد عزيز.

وشارك في الأمسية فنانون وأدباء وكتاب وصحفيون ومثقفون ومهتمون بالشأن الثقافي والفني، وفق صفحة «السقيفة الليبية» في «فيسبوك».

في مستهل الأمسية، حيا رئيس الجمعية إبراهيم حميدان جمهور الحاضرين والفنان الكبير عبداللطيف حويل، كما حيا جهاز إدارة المدينة القديمة طرابلس، الذي يستضيف نشاطات الجمعية منذ مارس 2015 وحتى الآن عبر فضاءاته دار حسن الفقيه وبيت نويجي.

وتابع منشور «السقيفة الليبية»: «هذه الفضاءات التي نحتفل هذه الأيام بمرور ربع قرن على تأسيسها (مع غيرها من الفضاءات الثقافية الأخرى التابعة لجهاز المدينة القديمة طرابلس)»، مع الإشادة أيضا بـ«إسهامها الكبير في احتضان نشاطات مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الثقافية الرسمية». فيما تولى كل من عبدالقادر الكانوني وسالم أبوديب «توثيق هذه الأمسية بالصور»، حسب المنشور.

المزيد من بوابة الوسط