«منتدى مسك للإعلام» يبرز 6 تقنیات غيرت ملامح صناعة الاتصال

يعقد المنتدى في القاهرة، السبت، تحت عنوان «التحولات الذكية في صناعة الإعلام» (خاص لـ بوابة الوسط)

يستعرض منتدى «مسك للإعلام» الذي يعقد في القاهرة، السبت، تحت عنوان «التحولات الذكية في صناعة الإعلام» ست تقنيات، هي: روبوتات الدردشة، والواقع الافتراضي، وتقنية تحسين محركات البحث، والصحافة الآلية، والطائرات المسيرة، ومنصات الفيديوهات المباشرة.

ويتزايد اهتمام المؤسسات الإعلامية بهذه التقنيات على مستوى العالم، وهو ما أحدث تغيرا في قدرة وسائل الإعلام على التأثير والتواصل مع الجمهور من جانب، وتوفير الحلول الإعلامية السهلة والسريعة للمتلقي أيا كانت اهتماماته، وفقا لبيان.

وتعتمد تقنية روبوتات الدردشة «شات بوت» على تتبع الأخبار الرئيسية، وتظهرها للمستخدم في مواقع التواصل الاجتماعي حسب اهتمامه، وتاريخه في محركات البحث، بينما تمكن تقنية الواقع الافتراضي المستخدم من أن يكون وسط الحدث، أما تقنية الصحافة الآلية فهي تساعد الصحفي أو الناشر في عمليهما، إذ تترجم وتحلل البيانات من أجل صناعة المحتوى، بينما تستخدم تقنية الطائرات المسيرة «الدرون» لجمع البيانات أو لأغراض إعلانية، حيث تعتبر وسيلة أقل تكلفة من استخدام الهليكوبتر، بينما تتيح تقنية منصات الفيديوهات المباشرة للصحف والبرامج التلفزيونية، تقديم نشراتها اليومية بعرض مباشر، لجذب الجمهور وإشراكهم في الحدث.

ويهدف المنتدى إلى رفع مستوى الوعي لدى الشباب، واستكشاف فرص العمل المتاحة أمام الشباب في كل مجالات الإعلام، وتسريع نقل المهارات والتقنيات المتقدمة في مجالات الإعلام إلى الشباب العربي، والإسهام في تمكين المنطقة من تحقيق الريادة في صناعة المحتوى الإعلامي، وتحقيق التواصل المثمر بين الشباب المهتمين ورواد الإعلام المشاركين، ومواجهة التزييف الإعلامي والأفكار الهدامة، وكسر هالة تغييب العقول، الذي يسهم فيه بعض مخرجات الذكاء الاصطناعي، سواء كان ذلك على صيغة تطبيقات ترفيهية أو معلوماتية.

وشهد ملتقى الإعلام المرئي الرقمي «شوف»، أحد أهم المبادرات، التي استمرت على مدى أربع سنوات، إطلاق مبادرات عدة، منها تطوير مهارات 20 شابا وفتاة في مجال التصوير والإنتاج المرئي، من خلال برنامج «شوف» المتقدم للإخراج السينمائي، بالشراكة مع أكاديمية نيويورك للأفلام، بينما أنتجت شركة «مانجا» التابعة لمؤسسة «مسك الخيرية» مسلسلا كرتونيا اسمه «كنز الحطاب» باللغتين العربية واليابانية وتم بثه على سبع محطات، إضافة إلى فيلم «الرحلة» ومسلسل «قادم الزمان».

ومن برامج التدريب التي يعقدها مركز المبادرات مع عدد من المؤسسات الإعلامية العالمية، استفاد أكثر من 140 شابا وشابة.

المزيد من بوابة الوسط