فرقة «كوين» تغني في «غلوبال سيتيزن» لمكافحة الفقر

المغني آدم لامبرت وعازف الغيتار في فرقة «كوين» براين ماي خلال حفلة خيرية في نيويورك، 28 سبتمبر 2019 (أ ف ب)

شارك آخر عضوين من فرقة «كوين» البريطانية الشهيرة برفقة المغني آدم لامبرت في حفلة موسيقية خيرية في نيويورك لمكافحة الفقر وحماية البيئة.

وتجمع نحو 60 ألف شخص في متنزه سنترال بارك في إطار مهرجان «غلوبال سيتيزن» الذي يشكل الاختتام غير الرسمي للجمعية العامة للأمم المتحدة، وفق «فرانس برس».

وشارك في إحياء الحفلة التي توزع بطاقاتها على الناشطين في الدفاع عن هذه القضايا، أيضا فاريل وليامز وإليشيا كيز ووان ريبابليك.

وأدى عازفا الغيتار براين ماي والدرامز روجر تايلور أغاني الفرقة البريطانية الشهيرة من «وي آر ذي تشايمنز» و«بوهيميان رابسودي» و«وي ويل روك يو».

ورافقهما غناء آدم لامبرت الذي اشتهر بفضل برنامج المسابقات «أميريكن آيدول».

وتوجه لامبرت الذي ارتدى ملابس خارجة عن المألوف واعتمر تاجا وبزة حمراء مستوحاة من اللباس العسكري، إلى الجمهور قائلا «نطلب من المعجبين التحرك والطلب من بعض الحكومات عبر العالم.. تأدية دورها من أجل الاهتمام بالمحيطات.

فالأسماك والثروة الحيوانية في المحطيات تختنق بسبب أجزاء البلاستيك».

وقبل صعود الفرقة إلى المسرح سبقها الممثل ليوناردو دي كابريو الذي تغنى بالشباب الناشط على غرار المراهقة السويدية غريتا تونبرغ.

وقال الممثل الحائز جائزة أوسكار «لقد أعطوا مثالا على حس قيادي فعلي كوكبنا بأمس الحاجة إليه».

المزيد من بوابة الوسط