عرض منسوجة مستوحاة من «غايم أوف ثرونز»

رجل يرتدي لباس شخصية بمسلسل "غايم أوف ثرونز" يقف أمام منسوجة مستوحاة من العمل (أ ف ب)

تعرض منسوجة ضخمة، مستوحاة من منسوجة بايو، تحتفي بمسلسل «غايم أوف ثرونز» في مدينة بايو الواقعة في غرب فرنسا.

وصُممت هذه المنسوجة الحديثة، البالغ طولها 90 مترًا، لتروي قصة المواسم الثمانية من هذا المسلسل الخيالي الذي تدور أحداثه في العصور الوسطى وصُوّرت مشاهده في بلفاست في أيرلندا، وحقق هذا العمل نجاحًا كاسحًا في أنحاء العالم، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وأنجزت المنسوجة بمبادرة من هيئة السياحة في أيرلندا بعد انتهاء المسلسل، وأنجزتها نحو ثلاثين حائكة في متاحف أيرلندا الوطنية على ما أوضحت مونيكا ماكلافيرتي مديرة جنوب أوروبا في الهيئة الوطنية للسياحة الأيرلندية خلال عرض على الصحفيين، وتعرض المنسوجة في بايو حتى 31 ديسمبر بعدما عرضت في يوليو في متحف ألستر في بلفاست.

ومنسوجة بايو تحفة من القرون الوسطى تروي غزو إنجلترا من قبل غيوم الفاتح وتشكل رمزًا لعلاقات إنجلترا بالقارة الأوروبية التي شابتها المواجهات والحروب لفترة طويلة، وتستعرض المنسوجة غزو غيوم الفاتح لإنجلترا (1027 أو 1028-1087) في 58 مشهدًا وتمتد على نحو 70 مترًا فيما ارتفاعها 50 سنتمترًا.

وبقي العمل على المنسوجة سريًّا، إذ طلب من الحائكات توقيع عقد سرية تامة، كما كان يحصل مع ممثلي المسلسل، وقال أنطوان فيرنيه أمين متاحف بايو أن منسوجة بايو «نسجت من وحي عوالم غايم أوف ثرونز»، إذ أن مصمميها استوحوا منها في اختيار المواد المستخدمة من صوف وكتان.

وأوضح أن المنسوجة تأتي على «ثلاثة مستويات من القراءة مثل منسوجة بايو» مع مشهد مركزي مع النخب المقاتلة وشريطين صغيرين جانبيين تكثر فيهما الحيوانات الخيالية والرموز التي تغذي الرواية.

المزيد من بوابة الوسط