ردود فعل إيجابية على «بعلم الوصول» في «تورنتو السينمائي»

المخرج هشام صقر وبسمة وبسنت شوقي في «تورنتو السينمائي» (خاص لـ بوابة الوسط)

حقق الفيلم المصري «بعلم الوصول» إقبالا جماهيريا كبيرا وردود فعل قوية لدى عرضه ضمن الاختيار الرسمي لقسم «استكشاف» بمهرجان «تورنتو السينمائي الدولي».

وجرى عرض الفيلم حتى الآن في يومي 6 و 7 من سبتمبر الجاري بحضور مخرجه هشام صقر والفنانتين بسمة وبسنت شوقي، وسط إقبال جماهيري كبير. وسيقام العرض الثالث والأخير للفيلم يوم ١٥ من سبتمبر الجاري.

وعبرت بطلة الفيلم الفنانة المصرية بسمة عن فخرها وسعادتها بمشاركة الفيلم في هذه المسابقة، بالإضافة لكونها مسابقة ضمت عددا آخر من الأفلام العربية وهو دليل على تطور سينمانا العربية وهو شيء يسعدها للغاية وهي شخصيا قد جربت أجواء المسابقات الكبرى من قبل عندما شارك فيلمها «المسافر» في المسابقة الرسمية لـ«فينسيا» وهو شيء مفيد للغاية للفنان ولصناعة السينما في الوقت نفسه.

وأشارت بسمة إلى أنها شعرت بالإثارة بعد رؤيتها الفيلم مع جمهور مختلف وردود الفعل الإيجابية للغاية عن العرضين.

وعبر هشام صقر عن سعادته بالمشاركة في «تورنتو»، قائلا: «سعيد جدا بمشاركة الفيلم في مهرجان تورنتو، وأرى أن حركة السينما المصرية في السنوات الأخيرة تبشر بشيء إيجابي جدا، فكل تجربة تدفع وتساعد التجربة التي تليها»، معربا عن فخره بردود الفعل التي حققها الفيلم في العرضين الأوليين له.

«بعلم الوصول» هو أول تجربة روائية طويلة للمخرج هشام صقر بعد سلسلة من الأفلام والجوائز الكبرى التي حصدها خلال عمله مونتيرا لمجموعة من الأفلام.

وتدور أحداث الفيلم حول «هالة» التي تواجه أفكارها الانتحارية بمفردها، حيث تحاول التكيف مع الحياة بعد سجن زوجها، وقوتها يجب أن تأتي من الداخل لأن المجتمع لا يساعد ولا يسامح امرأة مكتئبة، خصوصا إذا كانت أما، حيث كانت تعيش مع الخوف من الهجر منذ وفاة والدها وهي في الثامنة عشرة من عمرها.

يشارك في بطولة الفيلم، بسمة وبسنت شوقي ومحمد سرحان ولبنى عسل ورفل عبدالقادر، ويشارك في إنتاجه شركتا «White Feather» لهشام صقر و«فيلم كلينيك» لمحمد حفظي.

المخرج هشام صقر وبسمة وبسنت شوقي في «تورنتو السينمائي» (خاص لـ بوابة الوسط)