عائلته تكشف.. الممثل كامرون بويس كان يعاني من الصرع

كامرون بويس في إنغلوود بكاليفورنيا، 25 أبريل 2019 (أ ف ب)

عانى الممثل الأميركي كامرون بويس نجم مسلسلات قناة «ديزني» الذي توفّي في نهاية الأسبوع الماضي إثر نوبة أصابته وهو نائم، من مرض الصرع بحسب ما أعلنت عائلته.

وتوفّي بويس (20 عامًا) في لوس أنجليس في كاليفورنيا «بسبب نوبة ناجمة عن مرض.. الصرع»، بحسب ما كشفت عائلته لمجلة «بيبول»، وفق «فرانس برس».

وطلب أقرباؤه «احترام خصوصية العائلة التي تبكي وفاته وتريد تنظيم مراسم دفنه».

وأعلن مكتب الطبيب الشرعي في منطقة لوس أنجليس الإثنين، أنه جرى تشريح الجثة بغية تحديد سبب الوفاة، لكنه لم يكشف عن نتائج التحليل.

وكشف المكتب عن العثور على الممثل بعد ظهر السبت هامدًا في منزله حيث أعلنت وفاته.

واشتهر بويس خصوصًا بأدواره في مسلسلات "ديزني" للمراهقين، من قبيل «جيسي» و«غيمرز غايد تو بريتي ماتش إفريثينغ».

وشارك في أفلام أبرزها «ميرورز» و«إيغل آي» و«غروون آبس».

وسرعان ما تتالت التحيات الموجّهة إلى روحه بعد الإعلان عن نبأ الوفاة. وأشادت السيدة الأولى السابقة ميشال أوباما بذكراه، ناشرة الثلاثاء، صورة لها وللممثل عبر «تويتر».

وغرّدت «تسنّى لي أن أمضي بعض الوقت مع كامرون بويس.. وكانت هذه المدة كافية كي أتأكد من أنه صاحب موهبة فائقة وقلب كبير».

المزيد من بوابة الوسط