طرح مراسلات غرامية للمغني الفرنسي شارل أزنافور في مزاد

صورة ملتقطة لشارل أزنافور خلال جلسة تصوير في باريس في 16 نوفمبر 2017 (فرانس برس)

يقدّم مزاد يقام بعد غدٍ الجمعة في فرنسا مراسلات غرامية تبادلها شارل أزنافور بين 1958 و1964 مع شابة كان مغرمًا بها تشمل رسائل وبطاقات بريدية وبرقيات، بحسب ما أعلنت دار المزادات الباريسية كورنيت دو سانت-سير.

وتتكون هذه المجموعة التي تتضمن إرساليات من البندقية وأثينا وريو دي جانيرو وموسكو ومونتريال وروما ونيويورك واسطنبول 42 رسالة و9 بطاقات بريدية، فضلاً عن عدد من البرقيات وهي تشكّل 118 صفحة مكتوبة باليد، ويقدّر سعرها بـ30 ألف يورو إلى 40 ألفًا، حسب ما ذكرت «فرانس برس».

وقال الخبير أوليفييه ديفير إنها «مجموعة من الرسائل الغرامية الرائعة خطّها المغني الذي كان في بداية مسار الشهرة إلى شابة ساحرة الجمال، ويروي لها شارل أزنافور يومياته وجولاته وتفاصيل بسيطة ويخبرها عن مدى إرهاقه».

اقرأ أيضًا.. جنازة دون إعلام لشارل أزنافور

وهذه المراسلات متاحة للعامة لمدة أسبوع بين 11 و18 يوليو المقبل في جادة أوش في باريس.

وتقيم دار كورنيت دو سانت-سير هذا المزاد بطلب من صاحبة هذه الرسائل كلود مايسيا التي تعرّفت على أزنافور في العشرين من العمر في كواليس قاعة ألامبرا في باريس سنة 1958.

المزيد من بوابة الوسط