أغلى لوحة في العالم على يخت محمد بن سلمان: ثمنها 450 مليون دولار

لوحة "مخلّص العالم" حين كانت تعرض في دار كريستيز في لندن، (15 نوفمبر 2017)، (وكالة الأنباء الفرنسية)

ظل مكان اللوحة الأغلى في العالم لغزًا، منذ أن بيعت قبل عام ونصف العام، حتى نقلت وكالة الأنباء الفرنسية، على لسان خبير بالفن، اليوم الثلاثاء، أن اللوحة «سلفاتور موندي» (مخلّص العالم) للرسام الكبير ليوناردو دافنتشي، موجودة على يخت ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وبيعت اللوحة المنسوبة إلى رائد عصر النهضة بـ450 مليون دولار في مزاد نظّمته دار كريستيز في نوفمبر 2017، بسعر حطّم الأرقام القياسية لسوق الفن.

ومنذ ذلك الوقت، لم تعرض علنًا اللوحة التي يبلغ طولها 65 سنتم وعرضها 45 سنتم وتُظهر المسيح خارجًا من الظلام، مباركًا بيد العالم وحاملاً بالأخرى كرة شفافة على شكل كوكب، مما طرح تساؤلات عن هوية مشتريها كما حول مكانها وأصالتها.

اقرأ أيضًا: أصغر أقليات باكستان في خطر بسبب السياح

وعزز هاوي جمع التحف الفنية والتاجر كيني سكيتشر هذه الفرضية الإثنين، على موقع Artnet.com المتخصص بالفنون.

وكتب «يبدو أنّ اللوحة وضعت على متن طائرة محمد بن سلمان واستقرت في يخته، سيرين». وذكر عدّة مصادر، بينهما اثنان شاركا في الصفقة.

ويعتقد الخبير أنّ اللوحة ستبقى على متن اليخت ريثما تتمكن السعودية من تحويل منطقة العلا إلى موقع سياحي يجذب السياح.

وكان متخصصون أشاروا إلى إمكانية أن يكون تلاميذ لدافنتشي رسموا اللوحة، وليس معلّمهم نفسه.