تعرف على أول ملياردير في مجال موسيقى الراب

جاي - زي أول ملياردير في مجال موسيقى الراب (أ ف ب)

كشفت مجلة «فوربز» أن جاي - زي أصبح أول فنان راب يحقق ثروة تفوق المليار دولار، وذلك بفضل استثماراته في مجال العقارات والموسيقى.

وكتبت المجلة المتخصصة في مقال مكرس لجاي - زي زوج المغنية بيونسيه، أن نجم الراب الأميركي «راكم ثروة قدرها مليار دولار ما يجعله واحدًا من أصحاب المليارات القلائل في أوساط الترفيه والأول في مجال الراب»، وفق «فرانس برس»، الثلاثاء.

وترعرع جاي-زي في مسكن شعبي في حي بروكلين في نيويورك، وباع المخدرات في شبابه، لكنه حقق النجاح بعد ذلك على الطريقة الأميركية. فبات محترمًا في أوساط الأعمال في نيويورك وأقام علاقة صداقة مع باراك أوباما. بينما درت عليه حصصه في شركتين لإنتاج الكحول 320 مليون دولار.

وتبلغ قيمة المجموعة الموسيقية للفنان (49 عامًا) حوالى 75 مليون دولار، فيما تصل قيمة خدمة «تايدل» للموسيقى بالبث التدفقي التي أسسها إلى مئة مليون دولار.

ومع زوجته بيونسيه يملك جايز- زي شقة في حي ترابيكا الراقي جدًا في مانهاتن فضلًا عن ممتلكات في ضاحية نيويورك وحي بل إير في لوس أنجليس . وتقدر قيمة العقارت التي يملكها بخمسين مليون دولار.

أتى في المرتبة الثانية المنتج ديدي المعروف سابقًا باسم باف دادي والذي قدرت ثروته بحوالى 825 مليون دولار.

أما ثروة المنتج دكتور دراي فهي 770 مليون دولار بحسب مجلة «فوربز». والرجال الثلاثة هم أغنى ثلاثة أشخاص في مجال الراب وفي مجمل الأوساط الموسيقية الأميركية أيضًا.