مفاجآت في ذكرى رحيل ويتني هيوستن

ويتني هيوستن في بيفرلي هيلز (كاليفورنيا) في 12 فبراير 2011 (أ ف ب)

عدد من المفاجآت ينتظر محبي المغنية ويتني هيوستن في ذكرى رحيلها، إذ اتفق ورثتها لإحياء ذكرى المغنية الأميركية إصدار ألبوم أغنيات لم تنشر سابقًا وجولة بتقنية الهولوغرام.

وأعلنت شركة الإنتاج الموسيقي «برايمري وايف ميوزيك بابليشينغ» عن اتفاق الإثنين مع ورثة المغنية، التي توفيت في العام 2012، استحصلت بموجبه على 50% من محفوظاتها، بما في ذلك الحقوق المرتبطة بأغانيها وأفلامها والمنتجات المشتقة منها، حسب «فرانس برس».

وتوفيت هيوستن التي تعد الفنانة الحائزة أكبر عدد من الجوائز في التاريخ عن 48 عامًا إثر إدمان المخدرات. وفي خلال عشر سنوات، تحولت من معبودة الجماهير في الولايات المتحدة إلى نجمة تتصدر فضائحها أخبار المشاهير.

وقالت بات هيوستن قريبة المغنية والمشرفة على تنفيذ وصيتها في بيان إن «هذه الشراكة ستساهم في الإشعاع الفني لإرث ويتني هيوستن».

وهي قالت في تصريحات إلى صحيفة «نيويورك تايمز»، «قبل وفاتها، كان اسمها مرتبطًا بمسائل جدّ سلبية ولم يكن هناك مجال لتقديم الموسيقى. وقد تناسوا موهبتها وطغت مشاكلها الشخصية» على مسيرتها.

وهي أوضحت أن الهدف الرئيسي من هذه الشراكة هو تنظيم جولة، تتضمن صورًا تجسيمية بالأبعاد الثلاثة لويتني هيوستن، قد تليها اتفاقات حول منتجات مشتقة وربّما عرض في برودواي.

وقال لورنس ميستل مدير «برايمري وايف» المتخصصة في محفوظات المشاهير من أمثال بوب مارلي وسموكي روبنسون «ويتني هيوستن فنانة لا مثيل لها ولا يزال صوتها يرافق محبيها حتى اليوم في حياتهم اليومية».