آن هاثاواي تحظى بنجمة على رصيف الفن

آن هاثاواي تروج لفيلمها الجديد «ذي هاسل» (أ ف ب)

بينما تروِّج آن هاثاواي لفيلمها الجديد «ذي هاسل»، كرَّمت هوليوود الممثلة الأميركية بنجمة على رصيف الشهرة والفن.

وقالت هاثاواي (36 عامًا): «تأثرت فعلًا بهذا الأمر من كل جوانبه»، وشكرت «المعجبين الذين حضروا ومنحوني وقتهم، والأشخاص الموجودين في حياتي منذ عقود»، حسب «فرانس برس»، الجمعة.

وتقع نجمة هاثاواي في مقابل مدخل المسرح الصيني «تي سي إل»، الذي يعتبر مقصدًا سياحيًّا شهيرًا في هوليوود. كما أنها قرب نجمة هاتي ماكدانيل وهي أول ممثلة سوداء تفوز بجائزة أوسكار عن دورها في فيلم «غان ويذ ذي ويند» العام 1940.

وبدأت شهرة هاثاواي في العام 2001 مع تأديتها دور التلميذة الخجولة والخرقاء ميا ثيرموبوليس، في فيلم «ذي بيرنسيس دايريز».

ومنذ ذلك الحين، شاركت في بطولة أفلام عدة أبرزها «بروكباك ماوتن» و«ذي ديفل ويرز برادا» و«أوشنز 8» وفازت بجائزة أوسكار أفضل ممثلة مساعدة في العام 2013 عن تجسيدها شخصية فانتين في «لي ميزيرابل».

ورافقها خلال الحفلة والداها وزوجها الممثل آدم شولمان والممثلة ريبل ويلسون، التي شاركت مع هاثاواي في فيلم «ذي هاسل» من إخراج كريس أديسون.