فضيحة غش للالتحاق بالجامعات في أميركا تتحول لعمل درامي

الممثلة فيليستي هوفمان تغادر محكمة في ماساتشوستس (ارشيفية:انترنت)

أصبحت قصة أكبر فضيحة غش للالتحاق بالجامعات في الولايات المتحدة في طريقها للتحول لعمل درامي في هوليوود.

وقال تلفزيون «أنابورنا» الثلاثاء إنه حصل على حقوق كتاب سيصدر قريبًا عن هذه الفضيحة وينوي تحويله إلى مسلسل تلفزيوني، وفقًا لوكالة رويترز.

ووجه المدعون في بوسطن اتهامات لنحو 50 شخصًا من بينهم فيليستي هوفمان بطلة مسلسل «ديسبرت هاوس وايفز» ولوري لافلين بطلة مسلسل «فول هاوس» بالتورط في عمليات شملت الغش في اختبارات الالتحاق بالجامعة وادعاء إنجازات رياضية زائفة ودفع رشى بملايين الدولارات لإلحاق أبنائهم بالجامعات الأميركية.

وقال تلفزيون أنابورنا إن المسلسل سيؤخذ عن كتاب «أكسبتيد» الذي تؤلفه ميليسا كورن وجين ليفتز الصحفيتان في وول ستريت جورنال، وسيكتب الحلقات التلفزيونية دي. في. ديفينسنتس الحائز على جائزة إيمي عام 2016، ولم يتم اختيار الفنانين الذين سيشاركون في العمل أو تحديد موعد لعرضه بعد.