رونالدينيو يغني راب ضد الفساد في البرازيل

الأغنية التي بثت عبر يوتيوب يتناول خلالها رونالدينيو الفساد في بلاده (أ ف ب)

بدأ نجم كرة القدم البرازيلي السابق رونالدينيو مسيرة جديدة منذ اعتزاله اللعب بتحوله إلى مغني راب.

وأصدر اللاعب البرازيلي الدولي ونجم نادي برشلونة سابقًا أغنية إلى جانب المغني البرازيلي جورجي فرسيلو تتناول الفساد في بلدهما، وفق «فرانس برس».

ويظهر اللاعب الفائز بجائزة الكرة الذهبية العام 2005 في فيديو كليب مصور في الاستوديو يرتدي قبعة سوداء وقميصًا قطنيًا أبيض يحمل صورة القديس جاورجيوس وهو يطعن التنين.

وخلال الأغنية الثنائية يعزف رونالدينيو على الدرامز ومن ثم يقوم بوصلة راب بمفرده تمتد على 30 ثانية.

ويطلب من القديس جاورجيوس أن يقضي «على تنين الجشع» والفساد فيما تتولى الجوقة المرافقة الحديث عن تبديد الأموال العامة التي تُحرم منها «المدارس والمستشفيات».

وهذه ليست المرة الأولى التي يخوض فيها رونالدينيو (39 عامًا) الذي اعتزل اللعب نهائيًّا مطلع العام 2018، تجربة الموسيقى. 

فقد سبق له أن غنى مع فنان الراب التونسي «كاي2رايم» وشارك في الأغنية الرسمية لكأس العالم لكرة القدم 2018 التي أداها ويل سميث ونيكي جام وإيرا إستريفي.

وفاجأ رونالدينيو الحضور بعزفه الدرامز في المراسم الختامية لكأس العالم في موسكو العام الماضي.