وفاة بيبي أندرسون بطلة «التوت البرّي»

بيبي أندرسون في باريس، 24 نوفمبر 1981 (أ ف ب)

توفيت الممثلة السويدية بيبي أندرسون التي كانت من الممثلات المفضلات للسينمائي الكبير إنغمار برغمان، الأحد عن 83 عامًا، بحسب ما أفادت ابنتها جيني غريده داهلشتراند وكالة «فرانس برس».

وشاركت أندرسون في عدّة أفلام شهيرة للمخرج السويدي الكبير، من بينها «الختم السابع» (1957) و«التوت البرّي» (1957) و«برسونا» (1966).

وبدأت بيبي أندرسون بالتعاون مع برغمان عندما كانت في الخامسة عشرة من العمر وكانت وقتها تشارك في تصوير إعلانات ترويجية لماركة صابون سويدية كلّف المخرج بها.

ونالت أندرسون جوائز عدّة في مسيرتها، من بينها الدبّ الفضي لأفضل ممثلة في دورة العام 1963 من مهرجان برلين السينمائي عن دورها في «العشيقة».

وظلّت تؤدّي أدوارًا تمثيلية حتّى العام 2009 قبل تعرّضها لجلطة أصيبت إثرها بشلل نصفي.

وصرّحت ابنتها «تركت خلفها فراغًا كبيرًا لكلّ من تسنّى له معرفتها».