هيئة السياحة تبحث آليات إدراج المواقع الأثرية في سجلات «الألسكو»

هيئة السياحة تبحث آليات إدراج المواقع الأثرية في سجلات «الألسكو» (فيسبوك)

تبحث الهيئة العامة للسياحة آليات إدراج المواقع الأثرية في سجلات «الألسكو»، وسبل التعاون لتنظيم احتفالية «طرابلس عاصمة السياحة العربية 2020».

واجتمع رئيس الهيئة العامة للسياحة خيضر بشير مالك، الثلاثاء، مع رئيس مصلحة الآثار محمد فرج محمد، ومنسق عام مشروع مرصد التراث المعماري والعمراني في البلدان العربية محمد علي الصرماني، ومدير مركز المعلومات والتوثيق السياحي أسامة فرج الخبولي، ومدير إدارة التعاون الدولي بمصلحة الآثار محمد حسين فكرون؛ لمناقشة تفاصيل احتفالات «طرابلس عاصمة السياحة العربية 2020»، وتنظيم نشاطات مشتركة ضمن برامج الاحتفالية التي تستضيفها مدينة طرابلس العام المقبل، وفقًا للمكتب الإعلامي للهيئة.

كما بحث الحاضرون آليات إدراج وتسجيل المواقع الأثرية الليبية في سجلات مرصد التراث المعماري العمراني، والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم «الإلسكو»، وإمكانية الاستفادة من المنظمتين المعنيتين بالتراث الثقافي في المحافظة وصون التراث الثقافي الليبي، وإحيائه وتثمينه وإدماجه في الدورة الاقتصادية والاجتماعية لتحقيق التنمية.

وتطرق الاجتماع إلى آفاق التعاون بين مصلحة الآثار والهيئة العامة للسياحة، ومركز المعلومات والتوثيق السياحي، وتبني آليات التنسيق وتبادل المعلومات والبيانات، لاسيما في برامج الحصر وإدراج المواقع الأثرية على خريطة مشروع «أطلس ليبيا السياحي».

المزيد من بوابة الوسط