فرقة «ذي مونكيز» تودع عازفها بيتر تورك

عازف الباص في فرقة ذي مونكيز، بيتر تورك، العام 2012 في لوس أنجليس (أ ف ب)

أعلنت فرقة البوب الأميركية الرباعية «ذي مونكيز»، عبر صفحتها على «فيسبوك»، وفاة عازف الباص، بيتر تورك، الخميس، عن 77 عامًا.

ولم توضح الفرقة أسباب الوفاة، إلا أن بيتر تورك وهو عازف بيانو أيضًا كان يعاني منذ العام 2009 سرطانًا في الغدد اللعابية، وفق «فرانس برس».

وقالت الفرقة في بيانها: «كانت موهبته وسحره وحسه الفكاهي كبيرة جدًّا، وكان له شرف إدخال السعادة والموسيقى إلى قلوب أجيال عدة».

وُلد بيتر تورك في واشنطن في العام 1942، واستعان به العام 1965 منتجان أرادا إنجاز مسلسل تلفزيوني حول فرقة وهمية اسمها «ذي مونكيز»، مستفيدين من نجاح فرقة «بيتلز» الهائل. وعرف المسلسل عبر محطة «إن بي سي» النجاح، فضلاً عن الأغاني التي تخللته.

وفي غضون عام تربعت الفرقة ثلاث مرات على رأس تصنيف مبيعات الأسطوانات في الولايات المتحدة بفضل أغنية «آي إم إيه بيليفر»، خصوصًا التي حققت نجاحًا عالميًّا. ونال المسلسل جائزتي إيمي لكنه توقف بعد موسمين.

وكان بيتر تورك أول مَن غادر الفرقة العام 1969 قبل سنتين على نهايتها الرسمية. والتأمت الفرقة مجددًا في العام 1986 وأحييت بعد ذلك حفلات عدة. وكان بيتر تورك يعزف على عدة آلات موسيقة منها البانجو.

المزيد من بوابة الوسط