«ذي 1975» تحصد نصيب الأسد من «بريت آووردز»

بينك في عرض خلال حفل توزيع جوائز الموسيقى البريطانية في لندن، 20 فبراير 2019 (أ ف ب)

حازت فرقة الروك «ذي 1975» جائزة «أفضل ألبوم بريطاني» خلال حفل توزيع جوائز الموسيقى البريطانية الذي أقيم مساء الأربعاء، في لندن وكُرّمت خلاله أيضًا المغنية الأميركية بينك.

وتقدّمت هذه الفرقة المتحدرة من مانشستر مع ألبومها «إيه بريف إنكوايري إنتو أونلاين ريلايشنشيبس» على فنانين مشهورين، من أمثال «فلورنس أند ذي ماشين». وهي منحت أيضًا جائزة «أفضل فرقة»، وفق «فرانس برس».

وتولى الممثل الأسترالي هيو جاكمان افتتاح الدورة التاسعة والثلاثين من حفل توزيع جوائز الموسيقى البريطانية «بريت آووردز» الذي أقيم في قاعة «أو2 أرينا» في لندن.

وحاز جورج إزرا جائزة أفضل فنان التي كان يتنافس عليها خصوصًا مع نجم البوب كريغ ديفيد وفنان التكنو أفيكس توين ومغني السول سام سميث، ومنحت هذه الجائزة في نسختها النسائية إلى المغنية الشابة جورجا سميث.

وعلى الصعيد الدولي، كافأت «بريت آووردز» الأميركية أريانا غراندي كأفضل مغنية ومغني الهيب الهوب الكندي دريك كأفضل مغن، فضلاً عن ثنائي «ذي كارترز» كأفضل فرقة وهو مؤلف من جاي-زي وزوجته النجمة بيونسيه. 

ووجّه الزوجان رسالة شكر في شريط مصوّر وقفا فيه أمام لوحة تجسّد الأميركية ميغن ماركل زوجة الأمير هاري بحلّة ملكية.

أما بينك التي أصدرت سبعة ألبومات مسجلة في الاستوديو بيعت منها حوالي 60 مليون نسخة منذ بداية مسيرتها في مطلع الألفية الثالثة، فقد نالت جائزة تقديرًا لـ«مساهمتها الاستثنائية في الارتقاء بالموسيقى».

في العام 2015، كان القطاع الموسيقي البريطاني يمثّل سوقًا تقدّر قيمتها بحوالى 4,5 مليار جنيه إسترليني في بريطانيا، بحسب تقرير صادر عن الهيئة العامة «يو كاي ميوزك» سنة 2018. و12% تقريبًا من إجمالي مبيعات الألبومات في العالم هي لفنانين بريطانيين، بحسب مجموعة «بي بي آي».

المزيد من بوابة الوسط