«غلاس» يحافظ على صدارة شباك التذاكر الأميركية

بروس ويليس وزوجته إيما هيمنغ في نيويورك، 15 يناير 2019 (أ ف ب)

حافظ فيلم «غلاس» من بطولة بروس ويليس وجيمس ماكافوي وسامويل ل. جاكسون على صدارة شباك التذاكر في أميركا الشمالية، للأسبوع الثالث على التوالي، بحسب أرقام نشرتها شركة «إكزبيتر ريليشنز» المتخصصة.

وحصد الجزء الأخير من ثلاثية الأبطال الخارقين الذي تولى إخراجه نايت شيامالان 9.5 ملايين دولار لتبلغ عائداته الإجمالية 88.6 مليون دولار، وفق «فرانس برس».

وتلاه في المرتبة الثانية فيلم «ذي أبسايد» المستوحى من العمل الفرنسي «أنتوشابل» وهو من بطولة براين كرانستون وكيفن هارت، محافظًا على مكانته مع عائدات بقيمة 8.8 ملايين دولار (75.6 مليوناً في المجموع).

وحلَّ في المرتبة الثالثة فيلم جديد هو أيضًا نسخة مستعادة من آخر مكسيكي صدر في العام 2011. ويروي «ميس بالا» قصة شابة من أصل أميركي لاتيني تؤدي دورها جينا رودريغيس تتواجه مع كارتلات المخدرات الناشطة عند الحدود المكسيكية

بعد اختفاء صديقتها في تيخوانا. وحصد هذا العمل الجديد 6.7 ملايين دولار من العائدات.

وأتى في المرتبة الرابعة «أكوامان» الذي بلغت عائداته في الولايات المتحدة وكندا 4.7 ملايين دولار (323 مليونًا في المجموع).

وحلَّ خامسًا فيلم الرسوم المتحركة المرشح للأوسكار «سبايدر مان: إنتو ذي سبايدر فيرس»، حاصدًا 4.4 ملايين دولار من العائدات في الأسبوع الثامن من عرضه في الصالات (175 مليونًا في المجموع).

وفي ما يأتي باقي المراكز في تصنيف الأفلام العشرة الأوائل على شباك التذاكر في الصالات الأميركية الشمالية:

6- «غرين بوك» مع 4.3 ملايين دولار من الإيرادات (55.8 مليونًا في المجموع).

7- «ذي كيد هو وود بي كينغ» مع 4.2 ملايين دولار (13.1 مليونًا في المجموع).

8- «إيه دوغز واي هوم» مع 3.5 ملايين دولار (35.9 مليونًا في المجموع).

9- «إسكايب روم» مع 2.9 مليون دولار (52 مليونًا في المجموع).

10- «ذاي شال نوت غروو أولد» مع 2.4 مليون دولار (10.7 ملايين في الجموع).

المزيد من بوابة الوسط