وفاة منتج أفلام «رامبو» و«داي هارد»

منتج الأفلام الأميركي من أصل مجري أندرو فاينا في بودابست، 10 فبراير 2012 (أ ف ب)

توفي المنتج الأميركي - المجري أندرو فاينا المعروف بإنتاجه أعمالاً سينمائية بارزة في الثمانينات، خصوصًا «رامبو» و«داي هارد» و«ترمينايتر»، عن 74 عامًا بمنزله في بودابست، بحسب ما أعلن الصندوق الوطني للأفلام الأحد.

وأشار الصندوق في بيان إلى أن المنتج المعروف باسم أندي فاينا «توفي في منزله في بودابست عن 74 عامًا بعد صراع طويل من المرض»، وفق «فرانس برس».

فاينا مولود في بودابست في الأول من أغسطس 1944. وغادر المجر مع عائلته بعد الانتفاضة ضد النظام الشيوعي التي سحقها الاتحاد السوفياتي سنة 1956.

وبعد محطة في هونغ كونغ، انتقل إلى كندا ثم إلى الولايات المتحدة حيث انطلق في عالم السينما. 

ومع شريكه في شركة «كارولوكو» المنتج الأميركي اللبناني الأصل ماريو قصار، خاض غمار الإنتاج السينمائي مقدمًا سلسلة من الأعمال الناجحة أبرزها «رامبو» و«ترمينايتر» و«بايزك إينستنكت» و«توتال ريكول» و«أنجل هارت».

وبعد إنتاجه حوالي أربعين فيلمًا في الولايات المتحدة، عاد فاينا إلى المجر نهائيًّا خلال العقد الماضي. وشغل هذا الحليف المقرب من رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان منصب المفوض الحكومي لشؤون السينما منذ 2011.

وساهم هذا الرجل الملقب «مستر سينما» في جعل بودابست إحدى عواصم السينما في العالم، خصوصًا بفضل تقديم حوافز ضريبية، إذ صُوّرت في العاصمة المجرية أفلام عالمية عدة.