ملتقى «ميدفيست» السينمائي الطبي يستكمل فعالياته في المنيا

بوستر إعلان الدورة الثانية من «ميدفيست» (خاص لـ بوابة الوسط)

يستكمل ملتقى «ميدفيست» فعاليات دورته الثانية التي انطلقت في القاهرة أبريل الماضي، حيث ينتقل صناع الملتقى الذي يهدف إلى اكتشاف أرض مشتركة بين الطب والأفلام السينمائية، لأول مرة إلى صعيد مصر، وتحديدًا إلى محافظة المنيا (254 كلم جنوب القاهرة)، وذلك يوم الجمعة الموافق 7 ديسمبر. 

تقام الفعاليات بمكتبة مصر العامة ويسمح للجمهور بحضورها مجانًا، حيث يعرض خلالها 12 فيلمًا قصيرًا من مصر وأميركا وفرنسا وأيرلندا والإمارات والسعودية، وسيتم تقسيم الأفلام إلى مجموعتين، حيث تعقب كل مجموعة جلسة نقاش مدتها 45 دقيقة، يحضرها مجموعة من السينمائيين والأطباء والمعالجين النفسيين.

وعن اختيار عروس الصعيد لتكون مقرًّا للملتقى، يقول مؤسسه الدكتور مينا النجار، الممثل والمخرج وأخصائي التغذية العلاجية، إن المنيا تعتبر المحطة الثالثة للملتقى في دورته الثانية بعد القاهرة والإسكندرية، ووقع الاختيار عليها لأن أغلبية الأحداث الفنية في مصر تحدث بشكل مركزي في المدن الكبرى، بعيدًا عن محافظات الصعيد، وهو ما دفعنا إلى السعي لتوسيع قاعدة الجمهور؛ بهدف زيادة الوعي العام ببعض المشكلات الصحية والعقلية التي يعانيها المجتمع.

بالإضافة إلى تطوير حلقة الوصل بين المتخصصين والعامة، من أجل صناعة أفلام أكثر مصداقية، مشيرًا إلى أن الملتقى يسعى إلى التوسع داخل مصر وخارجها، حيث تم عرض فعاليات الملتقى في مهرجان «بعيونهن» في تونس، كما يتم حاليًّا التنسيق حتى تتاح العروض في لبنان والأردن والإمارات. 

الدورة الثانية من الملتقى تحمل شعار «عنها»، وتستهدف التركيز على صحة المرأة، من خلال مناقشة تناول السينما موضوعات صحية تمس المرأة بشكل مباشر مثل البلوغ والحمل والولادة واكتئاب ما بعد الولادة والأمومة والختان وسرطان الثدي والعنف والتميز ضد المرأة وتأثيره النفسي وغيرها من الموضوعات. 

وتأسس الملتقى في مصر من قبل الدكتور مينا النجار، أخصائي التغذية العلاجية وعضو الجمعية الأوروبية للتغذية الإكلينيكية والبارإكلينيكية والدكتور خالد علي، محاضر أول في طب الشيخوخة في برايتون، ومدرسة سكس الطبية ومراسل إعلامي وناقد سينمائي بجريدة العلوم الإنسانية الطبية في المملكة المتحدة.

المهرجان يقام بدعم من معهد جوته الألماني، والمركز الثقافي البريطاني، والسفارة الأميركية في القاهرة، وشركة «ماد سوليشينز» للإنتاج الفني، و«القوى الناعمة» للإنتاج الفني.

المزيد من بوابة الوسط