أبو بكر شوقي ومريم نعوم يتناقشان مع جمهور «بانوراما الفيلم الأوروبي»

مريم نعوم وأبو بكر شوقي (خاص لـ بوابة الوسط)

تنطلق الدورة الحادية عشرة من «بانوراما الفيلم الأوروبي» من 7 إلى 17 نوفمبر المقبل، ويضم برنامج البانوراما هذا العام مجموعة كبيرة من الأفلام في عدة أقسام.

ويشهد قسم «علامات سينمائية» الذي يهتم بعرض أفلام أثرت في مسيرة ثلاثة من صناع السينما المصريين؛ مشاركة السيناريست مريم نعوم والمخرج أبو بكر شوقي ومدير التصوير عبدالسلام موسى.

حيث اختارت مريم نعوم فيلم «تحت الأرض» (Underground)، وهو إنتاج بلغاريا، جمهورية التشيك، فرنسا، ألمانيا، المجر، العام ١٩٩٥، ومن إخراج إيمير كوستوريتزا، وبطولة ميكي مانويلوفيتش، لازار ريستوفسكي، ميريانا يوكوفيتش. ومن المقرر عرض الفيلم في تمام الرابعة مساء يوم الأحد الموافق 11 نوفمبر في سينما «زاوية»، ويليه جلسة نقاش بحضور مريم نعوم.

أما أبو بكر شوقي مخرج فيلم «يوم الدين»، فقد اختار فيلم «الشريط الأبيض» وهو إنتاج ألمانيا، النمسا، فرنسا، إيطاليا، العام ٢٠٠٩، وإخراج مايكل هانيكا، وبطولة كريستيان فريدل، ليوني بينيش، أولريخ توكور. ومن المقرر عرضه في تمام الواحدة ظهرًا يوم الجمعة الموافق 16 نوفمبر بسينما «زاوية»، وتليه جلسة نقاش.

بينما اختار مدير التصوير عبدالسلام موسى فيلم «قناع الغوص والفراشة» (The Diving Bell and the Butterfly) من إنتاج فرنسا، الولايات المتحدة الأميركية العام ٢٠٠٧، ومن إخراج جوليان شنابل وبطولة ماتيو ألماريك، إيمانويل سانييه، ماري-جوزيه كروز

وسيتم عرض الفيلم في تمام الرابعة مساء الإثنين الموافق 12 نوفمبر بسينما «زاوية»، وتليه جلسة نقاشية مع الجمهور أيضًا.

المزيد من بوابة الوسط