مهندس صوت يلقى حتفه خلال تصوير فيلم

توفي مهندس الصوت في موقع تصوير فيلم من بطولة توم هانكس (أ ف ب)

توفي مهندس صوت مخضرم كان يعمل على فيلم من بطولة توم هانكس إثر سقوطه من شرفة خلال تصوير العمل السينمائي في بنسيلفانيا.

وكشفت شرطة بلدة ماونت ليبانون في هذه الولاية الواقعة في شرق الولايات المتحدة أنها تلقت اتصالاً مساء الخميس، إثر سقوط رجل من شرفة «مبنى حيث كان يصور فيلم يو آر ماي فرند عن حياة المقدّم الراحل فريد روجرز» الذي اشتهر ببرنامجه المخصص للأطفال في الولايات المتحدة، وفق «فرانس برس».

والضحية هو مهندس الصوت جيم إمسويلر (61 عامًا) الفائز بجائزة «إيمي» سنة 2015.

وجيم كان يدخّن وحيدًا على الشرفة سيجارة عندما تعرض على الأرجح لوعكة صحية أدت إلى سقوطه، بحسب ما أفادت الشرطة.

ونُقِل «في وضع حرج» إلى المستشفى حيث فارق الحياة، بحسب وسائل إعلام.

وأشارت الشرطة إلى أن «تصوير الفيلم أوقف على الفور ريثما تجري الشرطة تحقيقها. وبحسب معلومات أولية، لا تكتسي الحادثة طابعًا جرميًَا».

وكشفت استوديوهات «سوني بيكتشرز» عن فتح تحقيق في ملابسات الحادثة.

ويؤدي توم هانكس في «يو آر ماي فرند» دور المقدّم المحبوب لبرنامج «ميستر روجرز نايبرهود» المخصص للأطفال الذي عرُض من 1968 إلى 2001.

المزيد من بوابة الوسط