شون بن يشكك بحركة «#أنا_أيضًا» المناهضة للتحرش

شون بن في مهرجان «كان»، 20 مايو 2016 (أ ف ب)

أثار الممثل والمخرج الأميركي شون بن مفاجأة الإثنين، عبر «التشكيك» بحركة «#أنا_أيضًا» المناهضة للتحرش الجنسي، معتبرًا أنها تسبب «انقسامًا بين الرجال والنساء».

شون بن (58 عامًا) كان يشارك في برنامج عبر قناة «إن بي سي» للترويج لمسلسل «ذي فرست» الذي يجسد فيه دور رائد فضاء مكلف تنظيم مهمة أولى إلى المريخ. لكن عندما اعتبرت زميلته في العمل الممثلة ناتاشا ماكيلهون أن الشخصيات النسائية الكثيرة في «ذي فيرست» تأثرن بحركة «#أنا_أيضًا»، أبدى الممثل الذي ظهر حافي القدمين معارضة شديدة لهذه الفكرة، وفق «فرانس برس».

وقال شون بن «أرى أن أيًا من هذا لم يحصل بتأثير مما يسمونه #أنا_أيضًا»، مصنفًا هذه الحركة بأنها «سلسلة من النساء المتهِمات والضحايا والاتهامات التي يفتقد بعضها لأي أساس». وأضاف «المنحى الذي أخذته حركة #أنا_أيضًا هو التفرقة بين الرجال والنساء».

وتابع الممثل الحائز جائزتي «أوسكار»: «لدي شكوك كبيرة حيال حركة ينساق وراءها الجميع من دون أي تشكيك.. وحتى عندما يسعى الناس إلى مناقشتها عبر طرح تساؤلات عن صحتها، تواجه هذه التساؤلات انتقادات».

وختم قائلًا «لا أظن أن الأمور تصنف أبيض أو أسود من دون أي حل آخر. في كثير من الأحيان، عندما يتعلق الأمر بأمور مهمة، يجب حقًا أخذ قسط من الوقت للتفكير».

وأثارت تصريحات شون بن انتقادات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بينها ما كتبته الممثلة تاندي نيوتن المشاركة في مسلسل «ويستوورلد» إذ كتبت «كم حماقة يحاول شون بن جمعها في تصريح واحد؟».

المزيد من بوابة الوسط