فيرونيك دي فيغري تفوز بجائزة «فيزا دور نيوز»

المصورة الفرنسية فيرونيك دي فيغري (أ ف ب)

فازت المصورة الفرنسية، فيرونيك دو فيغري، السبت في بيربنيان بالجائزة الأهم في مهرجان التصوير الصحفي العالمي «فيزا بور ليماغ»، عن تغطيتها الحرب في اليمن.
وهي أول امرأة تفوز بجائزة «فيزا دور باري ماتش نيوز» منذ 20 عامًا والخامسة فقط منذ الدورة الأولى لهذا المهرجان العام 1989، ويعتبر هذا المهرجان الأهم للتصوير الصحافي، وفقًا لوكالة «فرنس برس».

والمرشحون الآخرون كانوا الفلسطيني خليل حمرا «اسوشييتد برس» عن «لماذا غزة؟» والإيطالي إيمانيولي ساتولي «تايم» الذي وصل إلى المرحلة النهائية في هذه الفئة العام 2017 أيضا، مع «القتل عند حدود غزة» ودانييلي فولبه المولود في إيطاليا مع «غواتيمالا بركان النار».

وانضمت فيرونيك دو فيغري تاليا إلى ناد ضيق جدًا للنساء الفائزات بالجائزة وهن نادية بن شلال «فرنسا 1994» وكارول غوزي «الولايات المتحدة 1995» ويونغي كيم «كوريا الجنوبية 1997» وألكسندرا بولات «فرنسا 1998»، ونالت المصورة أيضًا جائزة «فيزا دور الإنسانية» من لجنة الصليب الأحمر الدولي.

وعملت الفائزة البالغة 40 عامًا في أفغانستان لمدة ثلاث سنوات، و أنجزت هناك أول تحقيق كبير لها أثار جدلًا في حينها حول مجموعة من حركة طالبان قتلت في 18 اغسطس 2008 عشرة جنود فرنسيين.

وتخلف البلجيكي لوران فان در ستوكت الذي توج لتغطية معركة الموصل ومصورين من وكالة فرانس برس هما أريس ميسينيس والتركي بولند كيليتش.

المزيد من بوابة الوسط