مخرج روسي يوجه نداءً للإفراج عن أوليغ سينتسوف

السينمائي أوليغ سينتسوف خلال محاكمته في روستوف أون دون في روسيا (ف ب)

وجه مخرج روسي السبت من مهرجان البندقية السينمائي نداء لإنقاذ حياة زميله الأوكراني أوليغ سينتسوف المضرب عن الطعام منذ 14 مايو في سجن روسي.

وبصوت غلب عليه التأثر ناشد المخرج فيكتور كوساكوفسكي السلطات الروسية الإفراج عن سينتسوف (42 عامًا) الذي أوقف في القرم في العام 2014 عند ضم روسيا شبه الجزيرة الأوكرانية، وفقًا لوكالة فرانس برس.

وطلب كوساكوفسكي الذي قدم فيلمه الوثائقي «أكواريلا» في الدورة الخامسة والسبعين لمهرجان البندقية، من السلطات الروسية إنقاذ حياة سينتسوف «ليس كإجراء سياسي بل كإجراء إنساني».

وأضاف أمام الصحفيين: «كوني إنسانًا وزميلًا، لا يمكنني أن أنسى 111 يومًا من الإضراب عن الطعام، الخطوة ليست سياسية بل إنسانية».

وفي 2015، حكم على أوليغ سينتسوف بالسجن 20 عامًا بتهمة الإرهاب والاتجار بالأسلحة إثر محاكمة وصفتها منظمة العفو الدولية بأنها «ستالينية» ونددت بها كييف والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

ووجهت دعوات كثيرة للإفراج عنه لمناسبة مرور مئة يوم على إضرابه عن الطعام في 21 أغسطس الماضي.

المزيد من بوابة الوسط