الإفراج عن فناني الراب بوبا وكاريس

الإفراج عن فناني الراب بوبا وكاريس (أرشيفية:انترنت)

أمر القضاء الفرنسي بالإفراج عن فنانيّ الراب الفرنسيين بوبا وكاريس، اللذين كانا وضعا في الحبس المؤقت إثر عراك في مطار أورلي الباريسي مطلع أغسطس.

ومنع فنانا الراب اللذان سيحاكمان في 6 سبتمبر، من مغادرة الأراضي الفرنسية ومن الاتصال ببعضهما، وتقرر أن يدفع كل منهما كفالة قدرها 30 ألف يورو، وفقًا لوكالة «فرنس برس».

وتواجه بوبا وكاريس وحرسهما بشكل عنيف في الأول من أغسطس في مطار أورلي قرب باريس ما أدى إلى تأخر في مواعيد بعض الرحلات، ورفعت شكاوى كثيرة في هذا الإطار من بينها شكوى تقدمت بها شركة «إير فرانس» للطيران.

وصور شهود العراك وانتشرت المشاهد عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وأدت المواجهة الى إصابات طفيفة في صفوف الطرفين وأضرار في متاجر في المطار.

وأمرت المحكمة الباريسية أيضًا بالإفراج عن ثمانية من أفراد فريقي الفنانين الملاحقين بتهمة المشاركة في العراك.

ويواجه الفنانان احتمال الحكم عليهما بالسجن عشر سنوات، بتهمة ارتكاب أعمال عنف وسرقة ضمن عصابة مع إلحاق أضرار.