إدراج حديقة كولومبية على قائمة التراث العالمي لليونسكو

حديقة شيريبيكيت الوطنية في جنوب كولومبيا، 7 يونيو 2018 (أ ف ب)

أدرجت منظمة اليونسكو حديقة «شيريبيكيت» الوطنية في جنوب كولومبيا على قائمة التراث العالمي، بحسب ما أعلنت مساء الأحد اللجنة المجتمعة في البحرين.

وأشارت المنظمة في بيان نشر على موقعها الإلكتروني «تعدّ حديقة شيريبيكيت الوطنية، الواقعة في الجزء الشمالي الغربي من منطقة الأمازون الكولومبية، أكبر منطقة محمية في البلد. وتتميّز بمجموعة من السمات»، وفق «فرانس برس».

تبلغ مساحة هذه الحديقة مليونين و700 ألف هكتار، وهي تضمّ تنوّعا بيئيا هو من الأغنى على وجه الأرض، إضافة إلى مواقع مقدّسة لجماعات من السكان الأصليين.

ومن ميزات الحديقة أيضا أنها تضمّ «أكثر من 75 ألف لوحة تشكلت في الفترة الممتدة منذ 20 ألف عام قبل الميلاد وحتى يومنا هذا، على جدران 60 ملاذًا من الملاذات الصخرية المحيطة بقاع هذه الجبال»، وفقا للمصدر.

وتجسّد هذه الرسومات مشاهد صيد ومعارك ورقص واحتفالات. وهذا الموقع هو التاسع في كولومبيا الذي يدرج على قائمة التراث العالمي لمنظمة يونسكو.

ورحّب الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس بهذا القرار وتعهّد بأن يوسّع مساحة الأراضي المحمية.

وكتب في تغريدة «غدًا سنكون في الحديقة لتوسيع تنوّعنا الحيوي وحمايته أكثر».

وتستمر أعمال الدورة الثانية والأربعين للجنة التراث العالمي المنعقدة في المنامة حتى الرابع من يوليو.

وأدرج في الدورة الحالية التي بدأت قبل ثمانية أيام عدد من المواقع، منها اثنا عشر موقعًا في جنوب اليابان كان المسيحيون يتعرض فيها للاضطهاد، ومبان مشيدة على طراز آرت ديكو الهندسي في مدينة بومباي الهندية، وواحة الأحساء في السعودية ومدينة قلهات التاريخية في سلطنة عمان، إضافة إلى مدينة الزهراء في الأندلس ومدينة إيفري الصناعية في إيطاليا، ومنطقة صيد للسكان الأصليين في غرينلاند.

ويؤدي إدراج موقع ما في العالم على القائمة إلى جذب السياحية واهتمام المنظمات المعنية بالحفاظ على الآثار والثقافة والطبيعة.

المزيد من بوابة الوسط