بني وليد تكرم رموز المدينة في الثقافة

من أجواء التكريمات في ليالي رمضان، بني وليد (مكتب الثقافة)

كرّم مكتب الثقافة بمدينة بني وليد كوكبة من الرعيل الأول في عدد من المجالات الأدبية والثقافية والاجتماعية، في فعالية أطلقها خلال شهر رمضان، بحضور عدد من المؤسسات والمهتمين بالجانب الثقافي في المدينة.

وقال عضو مكتب الثقافة ببني وليد رمزين بن صرار لـ«بوابة الوسط»، الثلاثاء، إن هذه مبادرة إنسانية ولدت من أفكار الشباب الذين يرون أن الرعيل الأول أصبح في مهب النسيان، لذا اليوم وجب ذكرهم وتكريمهم أمام أبناء الجيل الجديد داخل مدينة بني وليد».

وأوضح أن الذين كرموا يمثلون قطرة في عرض البحر من الرعيل الأول، لكن بسبب الظروف وقلة الإمكانيات اخترنا البعض كدفعة أولى ونخطط خلال الأيام القادمة لتكريم الدفعة الثانية والثالثة والرابعة.

وأكد بن صرار أن مدينة بني وليد تذخر بالمبدعين من شعراء وكتاب القصة ومسرحيين وفنانين ورسامين ونقاد وأدباء، مشيرًا إلى التغييب الذي لاقاه المبدعون من أبناء المدينة والذين لم يحظوا بالرعاية والاهتمام.

من أجواء التكريمات في ليالي رمضان، بني وليد (مكتب الثقافة)
من أجواء التكريمات في ليالي رمضان، بني وليد (مكتب الثقافة)

المزيد من بوابة الوسط