قصص محمد المسلاتي في ضيافة «ضمة»

من الأمسية القصصية (تصوير مريم العجيلي)

نظم فريق ضمة الثقافي أمسية قصصية السبت للقاص محمد المسلاتي، بمقر مركز وهبي البوري الثقافي في بنغازي، بحضور عدد كبير من الكتاب والمهتمين بالشأن الثقافي.

قدم الأمسية الشاعر والممثل أحمد العبيدي، الذي قال: «إن فريق ضمة يهدف إلى التعريف بالكاتب والفنان الليبي إلى الجميع وبأبسط الإمكانات وهذه الجلسة هي دردشة من الكاتب إليكم عبر (حكايات الجدات)».

وبدأت الأمسية بمشاركة من معهد علي الشعالية للموسيقى والمسرح، وبحضور أمل الحاج مدير المعهد، برفقة العازف مصطفى نجم والعازف خليفة الكرغلي.

وقالت مديرة فريق ضمة، الشاعرة سليمة الكراتي، لـ«بوابة الوسط»: «فريق ضمة يحاول جاهدًا أن يضم وطنًا نحرته الحرب، ويحاول أن يظهر الجانب المضيء لمدينتا وبلدنا، وهذه الأمسية هي المنشط الثالث للفريق، إذ شارك سابقًا بأمسية شعرية وثقافية، ولن يتوقف نشاط ضمة على بنغازي، بل نحاول أن نصل للكتاب والفنانين خارج بنغازي».

وقدم القاص محمد المسلاتي مجموعة من الحكايات (حكايات الجدات)، وسرد على مسامع الحضور بعض القصص التي استوحاها من جدته. وكذلك قدم بعض القصص التي كتبها منذ سنوات عديدة وبثت عبر أثير الإذاعات وبصوت الإعلامي والفنان علي أحمد سالم.

من الأمسية القصصية (تصوير مريم العجيلي)
من الأمسية القصصية (تصوير مريم العجيلي)
من الأمسية القصصية (تصوير مريم العجيلي)
من الأمسية القصصية (تصوير مريم العجيلي)
من الأمسية القصصية (تصوير مريم العجيلي)

المزيد من بوابة الوسط