«المصرية» لبكمان تحقق سعرًا قياسيًا في مزاد بألمانيا

لوحة المصرية لماكس بكمان خلال بيعها في مزاد في برلين (ف ب)

بيعت لوحة للرسام الانطباعي الألماني ماكس بكمان تحمل اسم «المصرية» في مزاد في برلين بسعر قياسي قدره 4,7 ملايين يورو، هو أعلى الأسعار المسجلة في المزادات على التحف الفنية في ألمانيا، بحسب الصحافة المحلية.

وقدّرت بداية قيمة هذه اللوحة الزيتية التي رسمها بكمان (1884-1950) في هولندا العام 1942، بحوالي مليوني يورو، وفقا لوكالة «فرنس بريس».

و بيعت لمشترٍ لم يكشف عن هويته خلال مزاد من تنظيم دار «فيلا غريزيباخ» التي مقرها برلين، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الألمانية «د ب أ».

وحقق هذا العمل أعلى سعر على الإطلاق يسجل في مزادات على التحف الفنية في ألمانيا، بحسب ما أكد القيّم على هذا المزاد بيتر غراف تسو إلتس.

وكانت هذه اللوحة الممتدة على 60 سنتمترًا طولًا و30 عرضًا تحمل بداية اسم «رأس امرأة بالأزرق والرمادي» قبل أن يعدّله الرسام مع اعتماد تسمية «المصرية»،.و عرضت في معارض كبيرة عالميًا.

والوحة مأخوذة من مجموعة بربارا غوبل التي كانت تربطها صداقة وطيدة بالرسام، و اشتراها زوجها إبرهارد غوبل الذي كان من كبار ممولي بكمان.