أولغا توكارتشوك تخطف «البوكر» من سعداوي

الكاتبة أولغا توكارتشوك و المترجمة جنيفر كروفت (أرشيفية:انترنت)

فازت رواية «الرحلات» للكاتبة البولندية أولغا توكارتشوك بجائزة مان بوكر العالمية للرواية المترجمة إلى اللغة الإنجليزية للعام 2018.

وأُعلنت الرواية الفائزة في حفل أُقيم بمتحف فيكتوريا وألبرت في لندن، وتقدر قيمة الجائزة بـ 50 ألف جنيه إسترليني يحصل عليها بالتساوي المؤلف ومترجم الرواية الفائزة.

وتنافست الرواية مع خمس روايات أخرى ضمن القائمة القصيرة للجائزة، التي ضمت رواية «فرانكشتاين في بغداد» للكاتب العراقي أحمد سعداوي، رواية «الكتاب الأبيض» للكاتبة الكورية الجنوبية هان كانغ، رواية «العالم يمضي» للكاتب المجري لازلو كراسناهوركاي،رواية «مثل ظل يتلاشى» للكاتب الإسباني أنطونيو مونوز مولينا، رواية «فيرنون سوبوتيكس» للكاتبة الفرنسية فيرجيني ديبانت.

وأشارت الجائزة في بيان إلى أن توكارتشوك، تعد من أبرز كتاب بولندا، الذين تصل أعمالهم إلى قوائم الأكثر مبيعًا، وأن فوز روايتها بالجائزة، هو اعتراف عالمي بقدرتها على المنافسة بعد ترجمة روايتها إلى اللغة الإنجليزية، وفقًا لموقع «اليوم السابع».

كما أشار البيان إلى أن توكارتشوك، تدربت كطبيبة نفسية في جامعة وارسو، واهتماماتها لا تزال تؤثر على كتاباتها، نشرت كتابها الأول العام 1989، وهو مجموعة شعرية، ولديها ثماني روايات.

أما مترجمة الرواية إلى اللغة الإنجليزية، جينيفر كروفت، فأشارت الجائزة إلى أنها تترجم من البولندية والإسبانية والأوكرانية، وتعيش في لوس أنجلوس، وتعمل كمحررة في مجلة «بوينس آيرس ريفيو».

وأشار بيان الجائزة، إلى أن رواية «الرحلات» تم اختيارها من بين 108 روايات تم تقديمها للجائزة في دورتها للعام 2018، من قبل لجنة تحكيم مكونة من خمسة قضاة، برئاسة ليزا أبينيانيسي أوبي، وهي كاتبة ومعلقة ثقافية، وبعضوية كل من الشاعر والمترجم مايكل هوفمان، والروائي هاري كونزر، والصحفي والناقد الأدبي تيم مارتن، والكاتبة والقاصة وهيلين أوييمي.

ورأت رئيسة لجنة تحكيم الجائزة أن توكارتشوك كاتبة «تتمتع بذكاء، وخيال وحبكة أدبية ملفتة، قدمت خلالها عالمًا مليئًا بالاكتشافات، إضافة إلى الترجمة الرائعة التي قدمتها جنيفر كروفت».

المزيد من بوابة الوسط