وفاة المغنية موران في بروكسل

المغنية البلجيكية موران في حفل فيكتوار دو لا موزيك (ف ب)

توفيت المغنية البلجيكية موران، الإثنين، في بروكسل عن 57 عامًا، على ما ذكرت وسائل إعلام بلجيكية.

وغنت موران للمرة الأخيرة خلال عطلة نهاية الأسبوع في العاصمة البلجيكية في حفلة مكرسة لجاك بريل، وكانت تعد لصدور ألبوم مكرس للمغني الشهير لمناسبة الذكرى الأربعين لوفاته، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وعثر على المغنية فاقدة الوعي في منزلها الواقع في منطقة ساربك في بروكسل، على ما أوضح الناطق باسم النيابة العامة في العاصمة البلجيكية.

وقال المدعي العام في بيان «تؤكد النيابة العامة في بروكسل وفاة المغنية موران في منزلها، وفتح تحقيق بالوفاة».

وأضاف: «في هذه المرحلة لا تعتبر الوفاة مشبوهة»، موضحًا أن تشريح الجثة سيوضح أسباب الوفاة.

وكانت الفنانة أعلنت في الفترة الأخيرة عودتها إلى الغناء على المسرح بعد غياب دام أكثر من سنتين بسبب مشاكل في أوتارها الصوتية، وكانت تعد لجولة في ربيع العام 2019.

وسجلت موران أول ألبوم لها العام 1980 بعنوان «جو مو رول أن بول»، وأصدرت خلال مسيرتها الفنية عشرة ألبومات منفردة، من بينها «آمي أو انمي»، وشاركت في برامج كثيرة لجمع الأموال لقضايا إنسانية عدة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط