مهرجان أول للأغنية الشعبية في مدينة بنغازي

عقدت اللجنة التحضيرية لمهرجان الأغنية الشعبية الخميس، بفندق «تيبستي» في مدينة بنغازي مؤتمرًا صحفيًّا لإعلان تفاصيل المهرجان.

وتنظم الدورة الأولى للمهرجان في الفترة بين 24 و30 أبريل الجاري، تحت شعار «فننا يجمعنا»، وتحمل هذه الدورة اسم المغني والملحن سعد آدم الوس، وفقًا لوكالة الأنباء الليبية.

وضمت اللجنة التحضيرية كلاً من الفنان خالد المحجوب رئيس اللجنة، وأحمد الترهوني عضو لجنة إجازة النصوص والفنان سيف النصر.

وأوضح الترهوني أن المهرجان يهدف إلى «التعريف بالأغنية الشعبية على المستويين المحلي والدولي، حتى تكون للأغنية الشعبية الليبية مكانة بين ما يقدم في هذا النوع من الفنون في الخليج وباقي الدول العربية».

وقال الترهوني: «حاولنا أن يكون المشاركون من جل المدن الليبية، وعدد المشاركات بالمهرجان 56 عملاً غنائيًّا، منها 21 عملاً من مدينة بنغازي».

وأكد أن الأغاني التي تمت الموافقة عليها من قبل اللجنة الفنية للمشاركة، تتوافر فيها الشروط الفنية من حيث النص والإيقاع والجملة الموسيقية، وتم استبعاد نحو 21 عملاً غير مطابقة للشروط.
وأضاف الترهوني: «حاولنا انتقاء أفضل وأجود الأعمال».

ويقدم المهرجان جوائزة للمشاركين كحافز للعمل الغنائي المتكامل، وقيمة الجائزة 30 ألف دينار، أما جائزة المطرب الأول 10 آلاف دينار، والثاني 7500 دينار والثالث 5 آلاف دينار. 

أما جوائز أفضل نص بقيمة 10 آلاف دينار الأول، والثاني 7500 دينار، والثالث 5000 دينار، و أفضل لحن 10000 دينار والثاني 7500 دينار والثالث 5000 دينار.

و أشار الترهوني إلى أن المناشط التى تم تنظيمها فى بنغازي خلال الأشهر الماضية منها أمسيات شعرية وبرامج إذاعية، تحمل اسم المهرجان كانت ضمن الحملة الدعائية للحدث.

المزيد من بوابة الوسط