«الأخطاء الشائعة في الكتابة» بالجامعة الدولية

أقيمت محاضرة تعليمية بمقر الجامعة الدولية، الخميس، وبإشراف جمعية «أصدقاء اللغة العربية» عن «الأخطاء الشائعة في الكتابة»، ألقاها بلعيد الشريف مرواس.

وقدم المحاضر علي الشوماني، فقال: «خميس آخر من أخمسة اللغة العربية هذا البرنامج، الذي تشرف عليه وتعده الجمعية الليبية لأصدقاء اللغة العربية، نلتقي واحدًا من فرسان الضاد، التي أضحت تتلقى الضربات من أهلها ولسان حالها يقول كما قال حافظ (وجاءت كثوب ضم سبعين رقعة مشكلة الألوان مختلفات)».

وتابع: «محاضرنا اليوم سيعالج هذه القضية وهي قضية الأخطاء الشائعة في الكتابة العربية، بعضها جاء نتيجة لعدم وجود تطبيق أو متابعة الدارسين من المعلمين».

واستهل المحاضر بقوله: «ينتقد الكثير ضعف الأجيال العربية في لغتهم قراءة وكتابة، يظهر ذلك الضعف في كتابات الطلاب في مختلف المراحل الدراسية وحتى الجامعة وفي وسائل الإعلام المختلفة المسموعة والمقروءة والمرئية، بينما دافع الشاعر حافظ إبراهيم عنها بلسانها، حيث قال (وسِعتُ كِتابَ اللهِ لَفظاً وغاية, وما ضِقْتُ عن آيٍ به وعِظاتِ) وقال أيضًا (أنا البحر في أحشائه الدر كامن... فهل ساءلوا الغواص عن صدفاتي)».

وعدَّد المحاضر الكثير من الأخطاء اللغوية الشائعة، والتي يقع فيها كذلك مقدمو البرامج المرئية والمسموعة، ومنها أسماء الإشارة والهمزات والفرق بين الهاء والتاء المربوطة وغيرها من أساسيات الإملاء والنحو والقواعد.

المزيد من بوابة الوسط