افتتاح الدورة الثانية لقمة أبو ظبي الثقافية

اُفتُتحت، الأحد، الدورة الثانية من القمة الثقافية في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، بمشاركة أكثر من 80 دولة.

ويحضر هذه القمة، التي تستمر حتى الخميس المقبل، فنانون ومسؤولون حكوميون وجمعيات خيرية ورجال أعمال وخبراء تكنولوجيا، ويشمل البرنامج سلسلة من ورش العمل والعروض التقديمية وعروض الأداء التي يقدمها 450 مشاركًا من 80 دولة، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وتحمل القمة شعار «إمكانيات بلا حدود» وتتخللها عروضٌ حية لفنانين وموسيقيين معروفين، بينهم أوركسترا الاتحاد الأوروبي للشباب وأكاديمية العود في أبو ظبي، بالإضافة إلى برنامج حواري.

ومن أبرز المتحدثين في القمة الثقافية، نانسي سبيكتور المديرة الفنية لمتحف سولومون، أر. غوغنهايم في نيويورك، وتوريا الجلاوي مؤسسة معرض الفن الأفريقي المعاصر، ومولي فانون مديرة العلاقات الدولية في مؤسسة سميثسونيان، والناشط الهندي الحائز جائزة نوبل للسلام كايلاش ساتيارثي.

وسيشارك في القمة أيضًا السفير الإماراتي لدى فرنسا عمر سيف غباش، والموسيقي الحائز جائزة «غرامي» غيدون كريمر.

المزيد من بوابة الوسط