«بوليكسيني» يفوز بجائزة «تمودا» بمهرجان تطوان لسينما المتوسطية

فاز الفيلم اليوناني «بوليكسيني» بالجائزة الكبرى «تمودا» للدورة 24 لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط الذي اختتم فعالياته السبت.

وتسلمت المخرجة دورا ماسكلافانو جائزة المهرجان من لجنة التحكيم التي أشادت بالفيلم وقالت إنه «يمثل تراجيديا قديمة حديثة تتقاسمها بلدان حوض البحر الأبيض المتوسط»، وفقًا لوكالة رويترز.

وتدور أحداث الفيلم المستوحاة من قصة واقعية حول فتاة يتيمة، تبناها زوجان يونانيان من أسرة عريقة أواسط الخمسينات ومنحاها اسمًا عائليًا وأحاطاها بحبهما وعنايتهما، وتتفاعل مشاعر الغيرة والحب في الفيلم بشكل تراجيدي.

وتنافس 20 فيلمًا في هذه الدورة من مختلف دول البحر المتوسط، وحصل الممثل والمخرج الفلسطيني محمد بكري على جائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم «واجب»، بينما توجت الممثلة الإيطالية لويزا رانييري بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم «فيلينو» لمخرجه دييجو أوليفاريس.

وحصل الفيلم الصربي الفرنسي المشترك «صلاة جنائزية للسيدة ج» لمخرجه بوجان فولوتيك على جائزة لجنة التحكيم الخاصة وجائزة النقد.

وذهبت جائزة «العمل الأول» التي تحمل اسم المخرج الراحل عز الدين مدور لفيلم «أم مخيفة» إخراج آنا أوروشادز وهو إنتاج مشترك بين جورجيا وأستونيا.

وفي مسابقة الفيلم الوثائقي فاز بالجائزة الكبرى فيلم «منزل في الحقول» للمخرجة تالا حديد، ومنحت لجنة التحكيم جائزتها الخاصة للفيلم الإيطالي «جبال الأبنينو» للمخرج إيميليانو دانتي فالنتينا.

وكرم المهرجان في حفل الختام الممثلة المصرية منة شلبي والممثلة الإيطالية آنا بونايوتو.