«كلب ميت» يحصد جائزة منصة الجونة بملتقى بيروت السينمائي

قبل أشهر من انطلاق الدورة الثانية لمهرجان «الجونة السينمائي» المقرر عقده في الفترة من 20 إلى 28 سبتمبر المقبل، حصلت المخرجة سارة فرنسيس على جائزة «cinegouna platform» عن مشروع فيلمها «كلب ميت» المشارك بملتقى بيروت السينمائي، الجائزة يمنحها مهرجان «الجونة السينمائي» خلال فعاليات الملتقى وتؤهل الجائزة المشروع للمشاركة في فعاليات منطلق «الجونة السينمائي» «cinegouna springboard».

ويعد منطلق «الجونة السينمائي» جزءًا من فعاليات منصة الجونة السينمائية «CineGouna Platform»، التي تهدف إلى رعاية ودعم المواهب الواعدة للسينما المصرية والعربية، فالمنطلق يمثل الجانب الاحترافي للمنصة، حيث يتيح للمخرجين والمنتجين العرب فرص الدعم الفني أو الدعم المادي أو كليهما وفرصة تطوير المشاريع الخاصة بهم والمشاريع قيد الإنتاج، فهذا هو هدف مهرجان «الجونة السينمائي» الرئيس.

وتحدث مدير المهرجان، انتشال التميمي قائلاً: «يهدف مهرجان الجونة السينمائي إلى دعم صانعي الأفلام والسينما العربية من خلال منصة الجونة السينمائية، لذلك نحن متحمسون لدعم منصة بيروت للسينما من خلال هذه الجائزة الممنوحة».

سارة فرانسيس هي مخرجة لبنانية من مواليد بيروت، تخرجت في معهد الدراسات السمعية والبصرية السينمائية IESAV بجامعة القديس يوسف في العام 2005 وعملت كمخرجه حرة وشاركت في العديد من ورش العمل. وتم عرض فيلمها الوثائقي «طيور سبتمبر» إنتاج 2013، ضمن فعاليات العديد من المهرجانات وعروض المتاحف الدولية، حيث حاز الفيلم العديد من الجوائز. واشتملت أعمالها على إخراج عدد من الأفلام القصيرة. وتقوم سارة حاليًا بتطوير مشروع بدعم من صندوق السينما الآسيوية. وأتاح لها فيلمها الجديد «كلب ميت» المشاركة ضمن عروض أفلام شركة الإنتاج «Cinephilia Bound» بالتعاون مع «La Maison des scénaristes» في مهرجان «كان» العام 2017، كما أنها تشارك أيضًا في ورش عمل أفلام رئيسة أخرى.