وفاة مؤسس «إل سيستيما» لتثقيف الأطفال موسيقيًّا

توفي خوسيه أنطونيو أبرو، مؤسس برنامج «إل سيستيما» لتثقيف الشباب موسيقيًّا في فنزويلا، الذي حقق شهرة عالمية، السبت عن 78 عامًا في كاراكاس.

وقال وزير الثقافة الفنزويلي إلياس خاوا: «لقد غادرنا عظيم من بلادنا. شكرًا للمايسترو خوسيه أنطونيو أبرو للإرث الجميل الذي تتركه لأطفالنا ولشباب فنزويلا»، وفق «فرانس برس».

والشخصية الأشهر عالميًّا في «إل سيستما» هو قائد الأوركسترا الفنزويلي غوستافو دوداميل الذي تدرَّب في إطار هذا البرنامج قبل أن يبدأ مسيرة حافلة في الخارج. وهو يرأس الآن أوركسترا لوس أنجليس الفلهرمونية.

وُلد أبرو في السابع من مايو 1939 في فاليرا في ولاية تروخيو غرب فنزويلا، وأسس العام 1975 «نظام أوركسترا الأطفال والشباب» المعروف تحت اسم «إل سيستيما».

وتعلق الأمر ببرنامج حكومي لنشر الموسيقى في صفوف الأطفال في الأحياء الشعبية وجعلها محركًا للتعليم بشكل عام وللتنمية.

واشتهر أبرو بفضل هذا النظام الذي طُبِّق في أكثر من 50 دولة أخرى.

وفاز خوسيه بجوائز عدة من بينها جائزة اليونسكو العالمية للموسيقى (1993) و جائزة أمير أستورياس للفنون وهي أعرق الجوائز الإسبانية (2008).

ويشمل البرنامج الذي أسسه أبرو الآن 900 ألف طفل ومراهق يتدربون على أيدي عشرة آلاف مدرس في أكثر من 1500 فرقة أوركسترا وجوقة في كل أرجاء فنزويلا.

وتفيد المؤسسة المشرفة على البرنامج بأنَّ 75 % من هؤلاء الأطفال فقراء، وكثير منهم مقيمون في الأرياف النائية.