تسجيل «السوق التقليدي» بزوارة معلمًا سياحيًا ليبيًا

أصدر رئيس الهيئة العامة للسياحة، خيضر عبدالمالك، قرارًا بتسجيل «السوق التقليدي» (مقر جمعية زوارة للهوية والتراث) واعتماده كمعلم سياحي بمدينة زوارة، ضمن منظومة السياحة الليبية بشكل عام.

وجاء في القرار الذي حمل الرقم 80 لسنة 2018، في 27 فراير 2018، بشأن اعتماد معلم سياحي: «بعد الاطلاع على قانون النظام المالي للدولة ولائحة الميزانية والحسابات والمخازن وتعديلاتها... وعلى قرار المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني رقم 370 لسنة 2017 بشأن تكليف المهام... وعلى قرار وزير السياحة رقم 85 لسنة 2013 بشأن التنظيم الداخلي لديوان السياحة، وعلى كتاب السيد عميد بلدية زوارة المؤرخ في 29 يناير 2018، تقرر اعتماد مبنى السوق القديم الكائن بمدينة زوارة كمعلم سياحي ضمن مناطق الجذب السياحي بليبيا، ويعمل بهذا القرار من تاريخ صدوره وعلى الجهات المختصة تنفيذه».

واحتفاء بالقرار، قالت جمعية زوارة للهوية والتراث عبر صفحتها الرسمية في «فيسبوك»: «تم تسجيل السوق التقليدي مقر جمعية زوارة للهوية والتراث بقرار رقم 80 من رئيس الهيئة العامة للسياحة واعتماده كمعلم سياحي بمدينة زوارة أسوة بما سبقه من معالم جذب سياحية بليبيا، واعتمد بمنظومة السياحة الليبية».

وتابع المنشور: «وبهذه المناسبة لا يفوتنا أن نشكر كل من ساعد وعمل على تحقيق هذا الإنجاز الكبير وعلى رأسهم السيد رئيس الهيئة العامة للسياحة خيضر عبدالمالك، والسيد زكريا أبوزيد، والسيد عادل فرينة المديرون بالهيئة العامة للسياحة وفريق العمل الخاص بهم بالهيئة، والسيد محمود الهري رئيس الهيئة العامة للشهداء والجرحى والمبتورين العضو المميز بجمعية زوارة للهوية والتراث لمجهوداته المتواصلة في تحقيق هذا الإنجاز، وكذلك عميد البلدية السيد حافظ بن ساسي وجميع أعضاء والعاملين ببلدية زوارة، والفريق الإعلامي للجمعية وكل من ساعد وتطوع وتبرع ماديًا ومعنويًا».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط