باربرا سترايسند استنسخت كلبتها مرتين

كشفت الفنانة الأميركية باربرا سترايسند في مقابلة مع مجلة «فاراييتي» أنَّها عمدت إلى استنساخ كلبتها مرتين. وأوضحت المغنية والممثلة والمخرجة في المقابلة التي نشرتها المجلة المتخصصة في أخبار المشاهير أنَّها سحبت خلايا من الشدق والمعدة من كلبتها «سامنتا» في آخر أيامها، وفق «فرانس برس».

ونفقت الكلبة «سامنتا» العام الماضي. أما الكلبتان المستنسختان عنها فتحملان اسمي «ميس فايولت» و«ميس سكارلت» نسبة إلى اللونين اللذين ألبستهما إياهما سترايسند لدى اصطحابهما إلى المنزل للتفريق بينهما.

وقالت باربرا (75 عامًا)، الحائزة جائزتي أوسكار، «أنتظر أن تكبرا لأرى هل سيكون لهما لون العينين البني والطابع الجدي نفسه» للكلبة سامنتا.

ولسترايسند كلبة ثالثة من السلالة عينها لسامنتا سمتها «ميس فاني». 

المزيد من بوابة الوسط