بعد حادث فلوريدا..كلوني ينضم لمسيرة لفرض قيود على الأسلحة

الممثل جورج كلوني وزوجته أمل (رويترز)

 قال الممثل جورج كلوني وزوجته أمل الثلاثاء إنهما تبرعا بمبلغ 500 ألف دولار لصالح «مسيرة من أجل حياتنا» المقرر تنظيمها في واشنطن.

وقال إنهما سينضمان للمسيرة مع بعض الطلبة دعمًا لدعواتٍ بفرض قيود على الأسلحة عقب مقتل 17 شخصاً في إطلاق نار بمدرسة ثانوية في مدينة باركلاند بولاية فلوريدا الأسبوع الماضي،وفقاً لوكالة رويترز.

وأضاف في بيان «أسرتنا ستكون هناك في 24 مارس  للوقوف إلى جانب هذا الجيل المدهش من الشباب من كل أنحاء البلاد، وباسم طفلينا إيلا وألكسندر سنتبرع بمبلغ 500 ألف دولار للمساهمة في نفقات هذا الحدث الكبير، إن حياة أطفالنا تعتمد عليه».

ويشتهر كلوني وزوجته، محامية حقوق الإنسان أمل التي وضعت التوأمين إيلا وألكسندر العام الماضي، بتقديم مبالغ مالية ضخمة لقضايا سياسية.

ويشارك طلاب من مدرسة مارجوري ستونمان دوجلاس الثانوية التي شهدت الواقعة في تنظيم المسيرة.

ويواجه نيكولاس كروز (19 عاماً) الطالب السابق بالمدرسة والمشتبه به في الواقعة عدداً من التهم  بعد مقتل 14 طالباً وثلاثة من العاملين وإصابة أكثر من عشرة آخرين عندما فتح النار من بندقية نصف آلية في أدمى حادث قتل جماعي بمدرسة ثانوية في أميركا.

المزيد من بوابة الوسط