«ثري بيلبوردز» يحصد جوائز بافتا

المخرج الأيرلندي مارتن ماكدوناه (يسار) والمنتج بيتر شيرنين (الثاني من اليسار) والممثل الأميركي سام روكويل والمنتج البريطاني غراهام برودبنت والممثلة فرانسيس ماكدورماند (أ ف ب)

سيطر «ثري بيلبوردز آوتسايد إيبينغ ميزوري» على جوائز بافتا السينمائية البريطانية، الأحد، بفوزه في خمس فئات.
وحصد الفيلم جوائز أفضل فيلم وسيناريو وممثلة لفرانسيس ماكدورماند، وفق وكالة «فرانس برس»، الإثنين.
أما الفيلم الخيالي «ذي شايب أوف ووتر» للمخرج المكسيكي غييرمو ديل تورو، ففاز بثلاث جوائز بينما كان مرشحًا في 12 فئة، من بينها أفضل مخرج.
وفاز غاري أولدمان بجائزة أفضل ممثل عن تأديته دور تشرشل في فيلم «داركست آور». وسبق له أن فاز بجائزة غولدن غلوب، التي تمنحها الصحافة الأجنبية في هوليوود لأميركي عن هذا الدور.
وفاز الفيلم كذلك بجائزة أفضل ماكياج مع التحول الجسدي، الذي خضع له غاري أولدمان ليشبه تشرشل، وكان يحتاج إلى أربع ساعات يوميًا لإتمامه.
ونال المخرج البريطاني، ريدلي سكوت، جائزة فخرية عن مجمل مسيرته.
وكانت قضية التحرش الجنسي حاضرة جدًا خلال الحفل. وأتت إليه غالبية النجمات بفساتين سوداء، ومن بينهن أنجلينا جولي وسلمى حايك ومارغو روبي، تلبية لنداء وجهته حملة «تايمز آب» لمحاربة العنف الجنسي.

المزيد من بوابة الوسط