«بلاك بانثر» يحظى بترحيب شديد من النقاد

حظي فيلم «بلاك بانثر» أول فيلم منفرد لبطل خارق أسود من إنتاج شركة «مارفل»، بترحيب شديد من النقاد، الثلاثاء، فأشادوا بأحداثه وبتصويره لأفريقيا.

الفيلم من إخراج ريان جولر، وأبطاله كلهم تقريبًا من السود ومنهم مايكل بي.جوردون ولوبيتيا نيونغو، وأشاد به موقع «ديلي بيست» باعتباره «خطاب حب لكل أسود»، بينما وصفته مجلة «رولينغ ستون» بأنه «تصحيح لسنوات من إهمال التنوع»، وفقًا لوكالة «رويترز».

ويبدأ عرض الفيلم الذي تشارك في إنتاجه كذلك شركة «ديزني» الأسبوع المقبل، ويحكي عن تتشالا، الملك المتوَّج حديثًا لدولة خيالية ومتطورة تكنولوجيا في أفريقيا تُدعى واكاندا، الذي يواجه تحديات من فصائل داخل البلاد.

ويأتي الفيلم بعد انتقادات استمرت سنوات للتمثيل المنخفض للملونين في أفلام هوليوود بما في ذلك حملة أوسكار سو وايت، التي دفعت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة لزيادة التنوع بين أعضائها وكان أغلبهم من الرجال البيض.

وحصل الفيلم على تصنيف نادر بلغ مئة بالمئة من موقع «روتن توميتوز»، الذي يقوم بتجميع آراء النقاد ويتوقع المحللون أن تبلغ إيراداته نحو 150 مليون دولار في الأسبوع الأول من العرض.

المزيد من بوابة الوسط